كيف أعيد طفلي إلى حضني ؟

كيف أعيد طفلي إلى حضني ؟

  • 20081
  • 2010-08-19
  • 3127
  • الأم الحنون


  • السلا م عليكم ورحمة الله وبركاته وتفبل الله طاعتكم إبني عمرة سنتين ونصف والأصغر منه سنه ونصف يعاني عندما حملت بالثاني كان الأول شهرين عمره. منذ ولادته كان معه صفار العينين وقال الطبيب لاأرضعه مني كان عمرة 8 أيام

    وأعطيته البديل الحليب الصناعي حتى يراقب الطبيب هل يخف عند منع الرضاعه الطبيعيه المهم بعد الانقطاع
    لمدة يوم عن الحليب الطبيعي نصحني الطبيب بالإستمرار
    بالصناعي المهم تعافى ولله الحمد

    ولكن لم أعرف أنظم وقت رضاعته يمكن لخوفي عليه أعطيه الحليب مني دوما أحس أنه لاينام ولكن عند الخمس شهور من عمره توقفت عن رضاعته بسبب حملي كان الحمل 3 شهور كنت متعلقه الحمدلله به واحب الاطفال من كل قلبي

    ولكن زوجي هداه الله إذا سقط إبني يشعرني أنه عادي ولايريدني مباشرة مساعدته ويقول لي على أنه حتى لايتعلق بي مع قدوم المولود الجديد وأتعب معهم ومن هذه الأسباب كان لايحب الجلوس بحضني ولكنه يحبني

    وعند مجيئ الصغير الثاني كان عمر الأول ماشاءالله 11شهر لايبالي لصغره وعدم فهمه للغيرة كبر ولايحب المكوث كثيرا بحضني يحي حضن والده صفاته مرح ماشاءالله سريع التعلم عمره كما قلت سنتين ونصف يعرف العد بالترتيب للرقم 8

    ينشد محاولا كلمات أناشيد الخاصه للأطفال يعرف أسماء الفواكه والخضراوات يعرف التحيه يشكرك إذا قدمت له شيئا وهكذا يضرب أخاه الأصغر بألعابه لجهله ربما يحب الماء اللعب بها ولكن يخاف من الإستحمام

    يحب البحرأكرمكم الله متعبني في قضية التعود على الحمام أجلكم الله لأنه ولله الحمد سريع التعلم ولكن اخذمن بعض الأطفال كلمات يشتم بها أكرمكم الله بأسماء الحيوانات كيف انسيه إياها

    إذن أريد حلولا لي 1_كيف أعيده لحضني 2_كيف أعودة على الحمام أكرمكم الله 3_كيف أنسيه الشتم ع العلم ليس جوما يشتم بها ولكته سيعود للإختلاط بالأطفال د 4(_ماهي طريقة القاب المناسبه إن أخطأ 5_متى أبدأ بتحفيظه كتاب الله . وجزاكم الله خيرا

  • رد المستشار

    يمكنك التعرف على السيرة الذاتية للمستشار وإستشاراتة السابقة بالضغط على أسم المستشار

  • 2010-09-04

    د. محمود فتوح


    الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على سيدنا محمد اشرف الأنبياء والمرسلين وعلى اله وصحبة أجمعين ، أما بعد :

    الأم هي المدرسة الأولى في حياة الطفل، لذا كرمها الله سبحانه وتعالى وجعل منزلتها وبرها أعلى وأسمى من جميع الارتباطات الاجتماعية الأخرى لما لها من دور عظيم في إعداد وتنشئة أجيال المستقبل، وتفخر الأم عندما يحين وقت قطاف حصاد ثمرها لترى وليدها وقد أصبح متكاملاَ للخروج إلى الحياة، وعلى عاتق الأم تقع أكبر المسئوليات في إعداد الطفل وتوجيهه، فنرى الطفل منذ ولادته ملتصقاَ بها، وهي بحكم عاطفة الأمومة تمنحه مشاعر الدفء والحنان.

    الأخت الفاضلة لقد قرأت رسالتك ، وقد اتضح لي أن مشكلتك يعاني منها كثير من الأمهات ، وتأكدي أنك محظوظة لأن ابنك عبقري ويجب أن تدفعي ضريبة ذلك ، لذا أرجوك أرجوك لا تخسري ابنك واعلمي أن الله وهبك نعمة قد تحسدين عليها في المستقبل إن أحسنت التعامل معه ، وعاملتيه كشخص كبير وناضج من ناحية الاحترام والتقدير هنيئاً لك هذا الولد الذي أسأل الله تعالى أن يكون نفعاً للأمة .

    ابنك يا سيدتي بحاجة لأن تلعبي معه ، أو بعبارة أخرى أن تكوني صديقته ( تكونين في مثل تفكيره) أمرحي معه أخرجا سوياً اجعليه يقوم بهواياته الممتعة وأنت معه تشاركينه ، كما يجب أن تمنحيه الحنان وتضميه في حضنك قبل النوم مثلا أو في أي وقت واشتري له معظم الألعاب أو الأشياء المحببة إليه ، وحاولي أن تجذبي اهتمامه أو اقرئي له القصص قبل نومه المهم يا عزيزتي أن تشعريه باهتمامك فهو في مرحلة يحتاج لأبويه كثيرا .. ولامه بصفة خاصة ، ولا تنسي انه سوف يتغير عندما يكبر ، ولكن لا تهمليه ولا تيأسي أبدا.
    متى يبدأ طفلي حفظ القران الكريم ؟ :

    يستطيع طفلك حفظ القرآن الكريم من سن ثلاث سنوات ويمكن أن يدرب على الاستماع إلى القران الكريم فبل هذا السن.

    لعب طفلك :

    الأخت الفاضلة يعد لعب طفلك طبيعي لان الأطفال حتى عمر 3 سنوات يتسم لعبهم بالتمركز حول الذات أي أن كل طفل يلعب مع نفسه ونادرا ما يلعب مع الآخرين وإذا حدث لا يستمر أكثر من دقيقة أو دقيقتين أو يفضل لعب الأطفال حوله مع عدم مشاركتهم اللعب وهو ما يسمى باللعب الموازى(3-4 سنوات).

    علاج ألفاظ البذاءة عند طفلك:

    فالطفل في فترة \'2 ـ 4\' سنوات يمر بفترة بذاءة طبيعية, يكتسب فيها من أخوته أو أهله, يستعملها دون إدراك لمعناها. وخلاصة القول أن مشكلة ألفاظ البذاءة ترجع إلى القدوة السيئة المخالطة للطفل .

    أما عن طريقة العلاج:
    1ـ يجب أن يكون رد الفعل للأسرة هو عدم الضحك مهما كان اللفظ أو الموقف مضحكًا, فالضحك يدفعه إلى التكرار؛ لأن التهريج في هذا العمر يريحه, كما أن الحشمة لا تعنيه.

    2ـ قد يكون التجاهل والتغافل في البدء خير علاج خصوصًا لأطفال \'2ـ 4\' سنوات, ويكون بلفت انتباه الطفل إلى موضوع آخر, فإن أصر يشرح له باختصار أن ذلك من سوء الأدب مع إظهار بعض الغضب, من أن بعض الكبار وبعض الأطفال يتلفظون بهذه البذاءات, وإنك لا تفعلين فعلهم, ولا تحبين هذا الفعل, وأنه يؤلمك أن يتلفظ بها, فعدم الاهتمام والانفعال يؤثر على الطفل الصغير أكثر من غضب الوالدين الشديد, إذ قد يكون الطفل يحب استثارة الوالدين, ولفت أنظارهم فيفرح بذلك ويصر على هذه الكلمات.

    3ـ معرفة سبب الألفاظ فإن كان من الأسرة فعلى الوالدين أن يكونا قدوة حسنة, فهما المؤثر الأول فيبتعد عن الألفاظ البذيئة أيًا كانت, ولذلك نرى أن كثيرًا من الأسر تبتعد عن اللعن فيبتعد أطفالها عنه, لكنها تتلفظ بالكلمات البذيئة فيتلفظ بها أطفالها.\\فالأسرة هي المؤثر الأول, فإذا ابتعدت عن ألفاظ السباب ابتعد عنه أطفالها, وإن خرجت من أفواههم تأثرًا بأقرانهم فإنها لا تظهر إلا نادرًا؛ لأن الكل يستنكر ويحدث بالعقاب الوارد للمعانين.

    4ـ إذا كان مصدر الكلام البذيء هو أحد الأقران ولأول مرة فيعزل عنه فترة مؤقتة, وفي نفس الوقت يغذى الطفل بالكلام الطيب, ويحذر من الكلام السيئ, حتى يتركه, وإذا عاد للاختلاط فإنه يكون موجهًا ومرشدًا للطفل الآخر. أما إذا كانت الكلمات البذيئة قد تأصَّلت عند الطفل فيستخدم معه أساليب الثواب والعقاب, إذا كان الطفل في عمر 4 سنوات فما فوق.
    5ـ إعطاء البديل للصغير هو نوع من العلاج, فإن بصق الطفل يعطى قبلة, فيترك البصاق ويقبل تقليدًا, وهذا علاج مجرَّب لأطفال في الثانية والثالثة من أعمارهم.

    6ـ استخدام المصطلحات الشرعية كالعورة بدلاً من العيب ليكسب الطفل أدبًا وارتباطًا باللغة والمصطلحات الشرعية.

    7ـ تعليم الطفل آداب الإسلام واختيار الكلمة الطيبة, وبيان فضلها وفضل الخلق الحسن, بذكر الآيات والأحاديث الواردة: \'سباب المسلم فسوق وقتاله كفر\' متفق عليه... \'المسلم ليس بطعان ولا لعان ولا فاحش ولا بذيء\', \'المسلم يصل بحسن خلقه درجة الصائم القائم\', وغيرها من الأحاديث.

    عندما يبدأ ابنك بتلفظ كلمات نابية محرجة، تنم عن وقاحة وسخرية وبذاءة .. ينشأ لدى الوالدين شعور بالأسف والألم اتجاه سلوك الابن غير الواعي بما يخرج من فمه من ألفاظ مزعجة . والحقيقة التي لا ينبغي تجاهلها أن الألفاظ اللغوية لدى الطفل يكتسبها فقط من خلال محاولته تقليد الغير.

    لذلك كان لزاما على الوالدين مراقبة عملية احتكاك الطفل ابتداء بعلاقاته الإنسانية واللغة المتداولة بين من يختلطون بالأسرة عمومًا وبالطفل خصوصا ومراقبة البرامج الإعلامية التي يستمع إليها ويتابعها، والأهم من ذلك اللغة المستعملة من طرق الوالدين اتجاه أبنائهما وفيما بينهما.
    8- إحلال السلوك المرغوب محل السلوك المرفوض:
    \\البحث عن مصدر الألفاظ البذيئة في بيئة الطفل سواء من [الأسرة ـ الجيران ـ الأقران ـ الحضانة].
    \\ـ يعرف الطفل عن مصدر الألفاظ البذيئة.
    \\ـ إظهار الرفض لهذا السلوك وذمه علنًا.
    \\ـ التحلي بالصبر والهدوء في علاج المشكلة.
    \\ـ مكافأة الطفل بالمدح والتشجيع عند تعبيره عن غضبه بطريقة سليمة.
    \\ـ إذا لم يستجب الطفل بعد 4 ـ 5 مرات من التنبيه يعاقب بالحرمان من شيء يحبه.
    \\ـ يعود على \'الأسف\' كلما تلفظ بكلمة بذيئة ويكون هنا الأمر بنوع من الحزم والاستمرارية والثبات.
    \\ـ أن يكون الوالدان قدوة صالحة لطفلهما وأن يبتعدا عن الألفاظ البذيئة.
    \\ـ تطوير مهارة التفكير لدى الطفل وفتح أبواب للحوار معه من قبل الوالدين، فهذا يولد لديه قناعات ويعطيه قدرة على التفكير في الأمور قبل الإقدام عليها.
    \\إنسانة\\تدريب طفلك على الحمام:\قبل تدريب طفلك عل الحمام لابد من ظهور بعض العلامات التي توضح استعداد الطفل للتدريب على الحمام وهى :

    \- أن يفهم طفلك الكلمات الاصطلاحية التي ترمز إلى البول والبراز ، وكذلك الكلمات التالية: (جاف )، (مبلل )، ( نظيف )، ( متسخ ) ، ( مقعد التدريب) ، أو يجب تعليمه مثل هذه الكلمات للطفل.

    -عندما يفهم وظيفة معقد التدريب ، حاولي أن تعلمي الطفل ذلك بمشاهدة أخوته الكبار أو الأطفال القريبين من سنه وهم يستعملون الحمام بالصورة الصحيحة.

    -عندما يفضل أن يبقى الحفاظ جافاً ونظيفاً قومي بتغيير الحفاظات بمعدل أكثر من السابق لتشجيعه على ذلك .

    -عندما تنشأ لديه الرغبة في تغيير حفاظاته المتسخة ( إذا أصبح الطفل قادراً على المشي علميه أن يأتي إليك بمجرد أن تتسخ حفاظته، وامدحيه كلما يأتيك لتغيير حفاظته المتسخة.

    -عند فهمه مدى العلاقة بين بقاء ملابسه جافة نظيفة واستعمال معقد التدريب.

    -عندما يدرك الشعور بامتلاء المثانة أو الحاجة للتبرز ، وذلك بأن يذرع المكان جيئة وذهابا أو يقفز في مكانه أو يمسك أعضاءه التناسلية أو يشد سرواله أو يجلس القرفصاء أو يخبرك برغبته الذهاب إلى الحمام.

    -عند قدرته على تأجيل التبول أو التبرز لفترة قصيرة ، وقد يذهب الطفل بنفسه للحمام لكنه يرجع مبللاً أو متسخاً ، أو قد يستيقظ الطفل من غفواته دون بلل.

    طريقة تدريب الطفل على الحمام:
    1-توفير الأدوات اللازمة: \\مقعد تدريب من النوع المنخفض ، لأن الطفل يستطيع وضع قدميه على الأرض أثناء جلوسه على المعقد فتكون لديه القوة اللازمة لدفع البراز للخارج ويشعر بالأمان من السقوط ، كما أن ذلك النوع من المقاعد يمكنه من الجلوس والنهوض من على المقعد متى شاء. \\جوائز للطفل ، وتكون من الأشياء المحببة إلى نفسه (مثل بعض شرائح الفاكهة أو الزبيب أو البسكويت أو الفطائر ).

    2- اجعلي مقعد التدريب من الأشياء المفضلة لديه .

    (3) رغبي الطفل بالتدرب على استعمال المقعد .

    (4) كافئي الطفل و امدحيه على تعاونه وعلى كل نجاح يحققه .

    (5) تغيير حفاظ الطفل عندما يتبرز أو يتبول في ملابسه .

    (6) يمكن الاستعانة بسراويل التدريب بعد أن يبدأ الطفل استعمال المقعد.

    وقد تواجهك بعض المشكلات مثل: \\(أ) رفض التحكم بالتبرز والتبول : \\للتعامل مع هذه المشكلة عليك:
    1نقل المسئولية كاملة للطفل . \\(2) التوقف عن مناقشة الطفل وتذكيره باستعمال الحمام . \\(3) شجعي الطفل على استعمال الحمام ببعض العوامل المحفزة . \\(4) مكافأة الطفل بالنجوم اللاصقة لاستعماله الحمام . \\(5) إذا لم يكن الطفل قد جلس على الحمام مطلقاً فحاولي أن تغيري من موقفه . \\(6) تذكير الطفل بأن يغير ملابسه عند التبول أو التبرز فيها . \\(7) لا تعاقبي الطفل أو تعنفيه عند وقوع أية أخطاء أثناء التدريب . \\(8 ) اطلبي من القائمين على رعاية الطفل في الروضة إتباع نفس الأسلوب .

    (ب ) سلس البول الليلي : \\لمساعدة الطفل في هذه المشكلة ينبغي عليك:

    • حث الطفل على الاستيقاظ ليلاً للتبول . \• حث الطفل على تأخير عملية التبول أثناء النهار . \• حث الطفل على تناول قدر جيد من السوائل أثناء النهار . \• عدم تشجيع الطفل على الإكثار من السوائل ليلاً . \• حماية الفراش من البول من خلال ملابس سميكة بعض الشيء . \• فرض بعض الإجراءات الصباحية حيال البيجامات المبللة أو الفراش المبلل: مثل أن يضعها فى الغسالة و أن يستحم إن كانت به رائحة بول. \• مدح الطفل في الأيام التي لا يتبول فيها بالفراش ، واستعمال النجوم اللاصقة أو وجوه مبتسمة . \• إهمال الأيام التي يبلل الطفل فيها فراشه و الاكتفاء بتوجيهه برفق.

    السلام عليكم و رحمة الله و بركاته .
    • مقال المشرف

    الرحلة الحفراوية

    حطت طائرتي في مطار (القيصومة) على إطلالة شتوية رائعة، الحرارة لم تتجاوز 7 مئوية، ومع ذلك فقد شعرت بالدفء مباشرة حين احتضنت عيناي ذلك الشاب المنتظر بلهفة على بوابة الاستقبال، أبديت له اعتذاري لما تسببت له من إزعاج بحضوره من (حفر الباطن) في هذا الوق

      في ضيافة مستشار

    د. سعدون داود الجبوري

    د. سعدون داود الجبوري

      استطلاع الرأي

    أحرص على ممارسة رياضة المشي
  • نعم
  • أحياناً
  • لا
    • المراسلات