أختي الصغيرة تمارس العادة .

أختي الصغيرة تمارس العادة .

  • 18480
  • 2010-05-02
  • 4034
  • shona


  • علمت منذ فترة ان اختي الصغيرة تمارس العادة السرية وحاولت الكلام معها بهذا الموضوع لكنها تهربت وادعت عدم فهم ما اقوله لها مع العلم ان عمرها 10 سنين فقط كيف لي انا اساعدها؟؟
  • رد المستشار

    يمكنك التعرف على السيرة الذاتية للمستشار وإستشاراتة السابقة بالضغط على أسم المستشار

  • 2010-05-14

    د. خالد بن صالح باجحزر


    بسم الله الرحمن الرحيم .

    الأخت الفاضلة :

    حفظها ربي...آمين .

    بخصوص السؤال المطروح يحتاج منا إلى بعض الوقفات وبعض التساؤلات ومنها:

    أولاً:لابد من التثبت وهذا هدي ثابت بالكتاب والسنة والمعنى أن يتم التأكد والتثبت هل فعلاً الأخت الصغيرة تمارس العادة السرية؟ ونحن نسأل كيف عرفتِ أن الأخت فعلاً تمارس هذه العادة؟
    ثانياً: بعد التأكد والتثبت من وقوع الأخت في هذه العادة يتم الحوار مع الأخت الصغيرة بحسب عمرها والحوار يكون بكل شفافية ووضوح وصراحة وبدون انفعال أو رفع صوت أو خلافه.
    ثالثاً:لابد من معرفة أصدقاء وصديقات الأخت بمعنى آخر مع من تتحدث ؟ ومع من تمشي في المدرسة ؟ لأن الصديقة لها أثرها في الأخت لأن الصاحب ساحب ,وفي الحديث الصحيح عن أبي هريرة رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم قال :(المرء على دين خليله فلينظر أحدكم من يخالل) [أخرجه أحمد في المسند ج2/ 335, وأبو داود ج2/675]
    ومن هنا يتضح لنا بوضوح تام أهمية الصديق والصديقة وأثرهما على الأبناء والبنات.
    رابعاً: دراسة حالة الأخت ووضع بعض الأسباب التي تؤدي إلى وقوع الأخت في هذه العادة السرية ومن تلك التساؤلات:

    1)هل القنوات الفضائية هي السبب؟
    2) أم المجلات الهابطة؟
    3)هل الجوال بكل ما فيه من صور وغيرها هو السبب؟
    4)هل الصديقة أو الزميلة هما السبب؟
    5)هل وجود أحد الأقارب أو الأرحام هم السبب في هذه العادة؟
    6)أم وجود أحد بنات الجيران هي السبب في ذلك؟
    7)هل توجد أسباب أخرى يمكن الوصول إليها ومعرفتها من خلال الحوار مع الأخت؟

    خامساً: إذا عرف السبب الحقيقي وراء تلك العادة يمكن بإذن الله عزوجل الوصول إلى العلاج الناجع والنافع ولكن أوصي بالصبر وعدم التسرع أو التعجل في إصدار الأحكام ,وعدم التسرع في العلاج فإن الصبر كما قيل مفتاح الفرج .

    أسأل الله تعالى أن يصلح الأخت وكل الأخوات إنه ولي ذلك والقادر عليه وصلى الله وسلم على نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين .

    وآخر دعوانا أن الحمد لله رب العالمين.

    • مقال المشرف

    صبيا

    لقطات شجية تتهادى حولها أنشودة عذبة تنساب إلى الروح: «الحسن يا صبيا هنا يختال»، نعم، لقد رأيت اختيال الحسن في قاعة مغلقة، تكتظ بالنخيل الباسقات وطلعها النضيد، من رجالات التعليم في صبيا ومِن خلفهم في قاعة أخرى نساؤها الفاضلات، لم تكن الأنوار المز

      في ضيافة مستشار

    د. أيمن رمضان زهران

    د. أيمن رمضان زهران

      استطلاع الرأي

    أحرص على ممارسة رياضة المشي
  • نعم
  • أحياناً
  • لا
    • المراسلات