هل أنا أحسد الناس ؟؟

هل أنا أحسد الناس ؟؟

  • 18192
  • 2010-04-10
  • 8839
  • المحتاره


  • السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    انا احس انني احسد الناس على مااتاهم الله من فضله مع انني حساسه جدا مثلا لا اريد ان يكون احد احسن من اولادي حتى اذا كان كذلك احس في قلبي شي من الحسد
    واقول لنفسي ياليت ولدي يكن زي ذا الانسان هذا اولا

    ثانيا في الفتره الاخيره لا انسى مايفعله الناس بي ولا احاول ان انساه واحمل في قلبي غل لهم ولا احاول ان اجد الاعذار في حقهم ولا احب ان اجتمع او اساعد من غلط في حقي مع اني والله اردد الايه ( ربنا اغفر لنا ولإخواننا الذين سبقونا بالإيمان ولا تجعل في قلوبنا غلا للذين امنوا ربنا إنك رؤوف رحيم ) لكن لا اجد صلاح من ناحية نيتي فيهم

    واذا سمعت احد منهم مريض اقول في نفسي هذا يبالغ مافيه شي بس يبغانا نرحمهم او نعيرهم اهتمام وسبحان الله خلاص لا اريد احد يزورني في بيتي مااحب اجتمع الا مع امي واخواتي وبس احس ان الناس اذا لهم مصلحه معك تواصلوا معك واذا كان العكس لا تجدهم

    ارجوا من الله ثم منكم مساعدتي هل هذا الشي طبيعي في كل الناس هذه الايام ولكن هذا الشي في انا فقط
    والله ياد/اني اشكو بثي وحزني كل يوم على الله ولكنكم سبب مسببكم لي ربي سبحانه . عسى ان فهمتوني ووصلت معلومتي لكم ولكم جزيل الشكر وجعلها في موازين حسناتكم

  • رد المستشار

    يمكنك التعرف على السيرة الذاتية للمستشار وإستشاراتة السابقة بالضغط على أسم المستشار

  • 2010-05-30

    د. حنان محمود طقش


    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

    حياك الله وجزاك خيرا أن أتحت لنا بسؤالك أن نتقرب إلى الله ببذل النصيحة التي هدانا الله لها وما كنا لنهتدي لولا أن هدانا الله.

    الدعاء رأس الأمر كله ولكن لا يوجد رأس دون جسد يحمله ويحركه فلا يجب أن تكتفي بالدعاء بل أن من فضل الدعاء أن يفتح الله عليك بأن تغيري من طريقة تفكيرك وتعاملك مع الناس كي يذهب عنك ما تلاقيه في نفسك تجاههم.

    قد تكون شخصيتك الحساسة سببا في كراهيتك للتعامل مع الناس وعدم تعاطفك معهم فإن كنت غير قادرة على التعبير عن مشاعرك ولا غضبك ممن يسيء لك من الآخرين يكون من الطبيعي أن تتحولي عنهم وتكتفي بالمقربين من أهلك، فهل تكتمين غضبك واستياءك، أم أنك قادرة على التعبير عن نفسك. إصلاح علاقتك بالناس يكون من خلال إصلاحك لشخصيتك وتعلمك التعبير عن نفسك ورأيك مما يخفف من غضبك المكبوت الذي يمنعك من التعاطف مع الناس. وينبغي عليك تغيير طريقة تفكيرك، فإعجابك بنعمة عند أحد عبيد الله وتمني مثلها لنفسك أو ولدك ليس حسدا فالحسد هو تمني زوال النعمة عن الآخرين واستكثارها عليهم، ولن تحسدي الناس إن قلت ما شاء الله ولا قوة إلا بالله.

    من ضمن ما تحتاجين لتغييره نظرتك للناس فهم خليط من الخير والشر ولو شاء رب العالمين لجعل الناس على شاكلة واحدة ولكن كيف يكون التفاضل والتميز بينهم، فكما تعلمين أن الحسن يظهر حسنه الضد فالنفعيين من الناس موجودون بالفعل ووجودهم يزيد من تقديرنا لمن لديهم قدرة على العطاء، والنفس البشرية بحاجة لأن تقدم المساعدة لتشعر بقيمتها في الحياة كما أنها تحتاج لمن يساعدها هكذا خلقنا الله لنتعاون في الحياة الدنيا ويفوز بالآخرة من أحسن.

    عزيزتي : اعلمي أن أعراض جميع الاضطرابات النفسية تشبه الصفات العادية والطبيعية بين البشر ولكن ما يجعلها مرضية أن تزيد عن الحد الطبيعي، وتسبب الألم، وتعطل حياة الفرد فهل ما تشكين من أعراض يسبب لك أي مما ذكرت، إن كان كذلك لن تكفيك الاستشارة ولا النصيحة ويلزمك الاستعانة بطبيب نفسي فإن عدم قدرتك على تغيير أفكارك ومعاناتك منها قد يكون مؤشر للوسواس القهري وهو مرض يحتاج مع العلاج النفسي إلى علاج دوائي، فانظري إن كنت تستطيعين تغيير أفكارك لترتاحي كما طلبت منا فإن لم تستطيعي أن تغيريها كان لزاما لترتاحي أن تطلبي العلاج.

    • مقال المشرف

    إذا ارتاح الوالد.. تعب الولد

    "إذا ارتاح الوالد تعب الولد، وإذا تعب الوالد ارتاح الولد"، سمعت هذه العبارة من بعض كبار السن كثيرًا، وقد تجد أحدهم يبني عليها مواقف حياتية كبرى، بل يحكيها ب

      استطلاع الرأي

    هل تؤيد فعالية الأستشارة الاليكترونية في حل المشكلات؟
  • نعم
  • أحياناً
  • لا
    • المراسلات