دوائي أن تعود لي صديقتي .

دوائي أن تعود لي صديقتي .

  • 17629
  • 2010-03-06
  • 2831
  • سمية


  • انا فتاه عمري 24 سنة,تعرفت على معلمتي في المدرسة
    واحببتها كثيرا,وهي بادلتني نفس الشعور,استمرت علاقتي معها 7سنوات,المشكلة انني كنت اكذب عليها كثيرا,وكان الهدف من الكذب عليهاكنت فقط اريد ان تهتم بي كثيرا وتخاف علي حتى اقضي معها وقتا اكثر في المحادثة معها

    كنت احس باتجاهها بامان وارتياح نفسي جدا,عندما كنت اشعر بالحزن او يصيبني اي مشكلة كنت الجأ اليها, وهي الوحيدة التي كانت تهتم بي وكانت لي الام والاخت والصديقة, ولكن كنت دائما افكر واقول في نفسي لماذا اكذب عليها

    واخذت القرار بأن اصارحها بكل قصص قلت لها ليست صحيحة, وطلبت منهاان اقابلهامكان ما حتى اقول لها بكل شي, وقبل ان افتح معها النقاش قلت لها اريد ان اصارحك بأمر واتمنى منك ان توسعي صدرك وتفتحي لي قلبي وتسامحيني, قالت قلبي لك مفتوح دائماقولي ماالامر, ثم قلت لها وصارحتها بكل شي

    ولكن عندما سمعت ماقلت لها بانني كذبت عليها كثيرا, فقدت اعصابها وسيطرتهاوتركتني وذهبت ولم استطيع ماذا افعل لان كنا في مكان العام,واتصلت بها كي اعتذر لها,ولكن قررت انهاء علاقتها معي, وانا حاولت كثيرا معها ولكن دون جدوى

    ومازلت الى الان احاول معها حتى وصل موضوعنا الى مركز الشرطة بتهمة انني ازعجها عبر الهاتف,ولكن يادكتور انا متعبة جدا ولم اعد اتحمل فراقها,لم اعد اشتهي اكلا ,8شهور وانا على هذه الحال

    اتصل بها 24 ساعة باستمرار ولاتجيب على مكالمتي,لم اعد اطيق الحياة,كرهت نفسي وعائلتي, واثر ذلك على دراستي الجامعية,اصبحث كثيرة النوم,فقط اريدها هي ان تكون بجانبي وحتى اصبحت افزع من النوم,واتمنى منكم مساعدتي ارجوكم

    وهل انا بحاجة الى علاج نفسي ام ماذا,ولكن انا اعتقد ان علاجي ودوائي ان تسامحني وترجع علاقتها معي فاني احبها كثيرا وشكرا

  • رد المستشار

    يمكنك التعرف على السيرة الذاتية للمستشار وإستشاراتة السابقة بالضغط على أسم المستشار

  • 2010-03-16

    أ.د. علاء الدين فرغلي


    الأخت العزيزة سمية :

    كان الأفضل أن لا تفتحي الملفات القديمة بمصارحتها بكذبك طوال السنوات الماضية وكان يكفي عهدك مع نفسك بان تكوني صادقة معها منذ لحظة قرارك بذلك .

    وأعتقد أن الصدمة جعلتها تبتعد عنك وليس المفروض إلحاحك في عودة العلاقة معها ... أرى أن تبدئي في التغيير للايجابية وتتخلصي من سلبيات شخصيتك التي من أهمها ضعف الثقة في النفس .. وذلك كالآتي :

    * ثقتك بنفسك تكمن في اعتقاداتك :

    •احرص على ألا تتفوه بكلمات يمكن أن تدمر ثقتك بنفسك ، فالثقة بالنفس فكرة تولدها في دماغك وتتجاوب معها – أي أنك تخلق الفكرة سلبية كانت أم إيجابية وتغيرها وتشكلها وتسيرها حسب اعتقاداتك عن نفسك – لذلك تبني عبارات وأفكار تشحنك بالثقة وحاول زرعها في دماغك.
    •انظر إلى نفسك كشخص ناجح وواثق واستمع إلى حديث نفسك جيداً واحذف الكلمات المحملة بالإحباط ، إن ارتفاع روحك المعنوية مسئوليتك وحدك لذلك حاول دائماً إسعاد نفسك.
    •اعتبر الماضي بكل إحباطاته قد انتهى ، وأنت قادر على مسامحة: أهلك – أقاربك – أصدقائك ... كل من أساء إليك ، لأنك لست مسئولاً عن جهلهم وضعفهم الإنساني.
    •ابتعد كل البعد عن المقارنة ، أي لا تسمح لنفسك ولو من قبيل الحديث فقط أن تقارن نفسك بالآخرين ، حتى لا تكسر ثقتك بقدرتك.
    •وتذكر أنه لا يوجد إنسان عبقري في كل شيء ، فقط ركز على إبداعاتك وعلى ما تعرف أبرزه، وحاول تطوير هوايات الشخصية، وكنتيجة لذلك حاول أن تكون ما تريده أنت لا ما يريده الآخرون.
    •ومن المهم جداً أن تقرأ عن الأشخاص الآخرين وكيف قادتهم قوة عزائمهم إلى أن يحصلوا على ما أرادوا.
    •اختر مثل أعلى لك وادرس حياته وأسلوبه في الحياة ، ولن تجد أفضل من الرسول -  - وأصحابه رضوان الله عليهم ، مثلاً في قدرة التحمل والصبر والجهاد من أجل هدف سام ونبيل وهو إعلاء كلمة الله تعالى ونشر دينه.

    مع تحياتي .

    • مقال المشرف

    إذا ارتاح الوالد.. تعب الولد

    "إذا ارتاح الوالد تعب الولد، وإذا تعب الوالد ارتاح الولد"، سمعت هذه العبارة من بعض كبار السن كثيرًا، وقد تجد أحدهم يبني عليها مواقف حياتية كبرى، بل يحكيها ب

      استطلاع الرأي

    هل تؤيد فعالية الأستشارة الاليكترونية في حل المشكلات؟
  • نعم
  • أحياناً
  • لا
    • المراسلات