ابنة زوجي في خطر .

ابنة زوجي في خطر .

  • 1709
  • 2006-06-11
  • 2412
  • أم المؤيد


  • السلام عليكم ورحمة الله
    تبلغ ابنة زوجي من العمر 6سنوات وهي تعيش عندأمها لاحظت في احدى زياراتها لنابعض الحركات المريبة عليها مما جعلني استدرجها في الكلام فاعترفت لي أنها تمارس الالعاب الجنسية مع أولاد خالها بعد مشاهدتهم لافلام قذرة في التلفزيون المشكلة ان هذا الولد يبلغ من العمر 13او14 سنة يعني انه يعرف ما يفعل

    بصراحة انا في حالة قلق ولااعرف كيف اتصرف خصوصا انني مجرد زوجة اب ولن يصدقني احد ولااستطيع ان اخبر ابوها لانه انسان معقد ولايفهم الا على مزاجه ونحن على خلاف مستمر كما أنني طلبت من البنت ان تخبر امها لكنها رفضت الحديث معها ابدااومع اي احد من اهلها

    المشكلة الثانية ان ابنة زوجي كذلك تكذب بطريقة مرضية وتقلب الاحداث والمواقف فهل لهذا علاقة بما يحدث معها صدقني انا افكر فيها داما واحس انني مسؤولة عنها امام الله مادمت عرفتالموضوع؟؟ فما العمل وجزاكم الله كل خير

  • رد المستشار

    يمكنك التعرف على السيرة الذاتية للمستشار وإستشاراتة السابقة بالضغط على أسم المستشار

  • 2006-06-25

    د. صالح بن علي أبو عرَّاد الشهري


    الحمد لله وحده ، والصلاة والسلام على من لا نبي بعده ، وبعد :
    فعليك يا أُختي الكريمة المبادرة بحسن التصرف كأن تطلبي من الأب في لحظة صفاء وهدوء أن يُفكِّر في إحضار البنت لتعيش معكم ، وأن تحتسبي الأجر عند الله تعالى في ذلك ، أو أن تحاولي الاتصال بالأُم - إن كانت العلاقة جيدة بينكما - ، أو إحدى أخواتها لتشرحي لها بهدوء ما لوحظ على البنت دون تصريحٍ واضح .
    أو أن تطلبي من أحد الأقارب الكبار في السن الذين لهم تأثيرٌ على الأب - كأحد الأجداد أو نحوهم - أن يفاتح الأب في هذا الموضوع ، وأن يتدخل في هذا الأمر من باب النصح والتذكير .

    وهنا أتمنى أن يكون العلاج بطريقةٍ هادئةٍ وحكيمةٍ لا تؤثر على نفسية البنت التي تحتاج إلى مراعاةٍ واهتمامٍ شديد فهي في مرحلةٍ لا تسمح لها بالتمييز بين الصحيح والخطأ ؛ كما أنها في حاجةٍ إلى احتواءٍ وعنايةٍ ولاسيما أن الأبوين منفصلان كما فهمت من عرض المشكلة ؛ وهذا دورك في تحذير البنت من مثل هذه الممارسات الخاطئة .
    والله أسأل أن يدلنا وأنت للصواب إنه ولي ذلك والقادر عليه والحمد لله رب العالمين .

    • مقال المشرف

    أعداء أنفسهم

    أصبحت لديه عادة لحظية، كلما وردت إليه رسالة فيها غرابة، أو خبر جديد بادر بإرساله، يريد أن يسبق المجموعة المتحفزة للتفاعل مع كل مثير، وهو لا يدري - وأرجو أنه لا يدري وإلا فالمصيبة أعظم - أنه أصبح قناة مجانية لأعداء دينه ووطنه ومجتمعه، وبالتالي أصبح

      استطلاع الرأي

    أحرص على ممارسة رياضة المشي
  • نعم
  • أحياناً
  • لا
    • المراسلات