طفلة لا تطيق والدتها !!

طفلة لا تطيق والدتها !!

  • 16469
  • 2009-12-22
  • 1775
  • بسمة الخير


  • لدي ابنة اخت تربت في كنف جدتها لأمهامنذ نعومة اظفارهالأنها كانت تعاني من مشاكل صحية وبعد أن كبرت واصبح عمرها ست سنوات أخذتها والدتها لتدرس مع أختها التؤم فقد فرقنا بينها وبين توأمتها

    وكانت تبكي كثيراً وتشتكي من الخوف وعدم مقدرتها على العيش مع اسرتها وكنا نحضرها الينا في نهاية الاسبوع ثم بعد فترة أصبحت لا تريد ان تأتي إلينا وتنزعج من زيارتها لنا

    هذه الحالة كانت معها عندما كانت في العاشرة من عمرها ثم عندما كانت في الصف الخامس الابتدائي طرأ عليه حزن شديد لم نعرف لماذا هذا الحزن وأصبحت تجلس معي طوال الوقت

    أنا خالتها التي اعتنيت بهاعندما كانت في بيتناثم بعد فترة رجعت الى حالتها الطبيعية .. ثم عندما ذهبت الى المرحلة الاعدادية وبالتحديد في الصف الأول بدأت حالتها النفسية تتدهور جداً ثم عرضتها على طبيب نفسي فقال أنها جرحت من قبلنا لأننا أرجعناها الى والدتها

    وشخص حالتها بأنها مصابة باكتئاب ولقد كانت تكره والديها بشدة .. ثم أخذت العلاج لمدة سنة تقريباً وبعد ذلك أوقف الطبيب العلاج وقال انها شفيت تماماً ..

    وبعد أقل من ستة أشهر بدأت تتدهور حالتها النفسية فأصبحت لا تطيق والدتها بالذات وتقول عندما أكبر سأتزوج وانجب توأم ابنتين اربي الجميلة واترك القبيحة ..

    وقد عرضتها على طبية أخرى لكنها لاتريد التحدث ابداً عند ذلك أوقفت الطبيبة العلاج وبينت لنا أنه لايوجد فائدة مادامت لاتريد التحدث والآن حالتها أصبحت تتدهور بشكل أكبر. أرجوأن تشيروا علي ماذا أفعل لها خالتها

  • رد المستشار

    يمكنك التعرف على السيرة الذاتية للمستشار وإستشاراتة السابقة بالضغط على أسم المستشار

  • 2010-02-10

    د. أيمن رمضان زهران


    بسم الله الرحمن الرحيم .

    اللهم صلَ وسلم وبارك على حبيبك ومصطفاك ونبيك ومجتباك محمد صلى الله عليه وسلم، وهنا لابد من شكر مولى الفضل عز وجل على كرمه ونعمائه علينا، وأول موجبات شكر الله ، شكر ذوي الفضل من عباده أولا: وهم كثيرون، وأولهم وعمادهم ، آل بيت المصطفى عليهم وعلى نبينا أفضل الصلاة والسلام .

    أما بعد : فأولا أشكر ثقتكم الغالية في موقع المستشار وثقة القائمين على موقع المستشار فينا وبداية أريدك لا تنزعج فقد فهمت من خلال وصفك للمشكلة وجود اختلافات جسمية وشكلية بين الأختين إضافة لوجود تفرقة غير مقصودة ربما بين التوأم وتفضيل أحدهم على الآخر مما أصاب الطرف الآخر بالاضطراب النفسي وعدم الرضا عما هو فيه، فأغلب مشاكل التوأم هي الغيرة وخاصة إذا تفوق أحدهم على الآخر في أي شيء، وفي الغالب أنك أهملت بعض الشيء في المراحل الأولى للتوأم، فمشاكل التوأم تبدأ منذ الحمل وتمتد حتى انفصال التأم عن بعضهما بعضا كأن يعمل كل منهما في مجال مغاير للآخر .

    وهنا أود أن أقدم لكم بعض الآراء والنصائح الخاصة بالتوأم وهي:-

    1- لابد من عدم التفرقة والتمييز بينهما
    2- يؤكد الباحثون والعلماء على صعوبة التعامل مع التوأم
    3- في الغالب أن يكون هناك توافقا روحيا ونفسيا بين التوأم وإن اختلفا في الشكل والهيئة وهنا فلم تستغل أنت وزوجتك تلك الميزة
    4- استعن في التعامل مع طفلتك بالصبر والتقريب بنمها
    5- حاول أن تحبب الطفلة فيك وفي أمها من خلال الإثابات والمنح بعد كل إنجاز
    6- اجعل كل منهم يتحمل مسئولية أفعاله دون تفرقة بينهم
    7- على الأم الدور الأكبر في استعادة الثقة مع طفلتها
    8- أخشى أن تكون تعرضت الطفلة التي تركتموها عند خالتها لحادث لا تريد البوح به مما سبب لها كرها لكما
    9- تعامل بهدوء وحاول تلطيف الجو الأسري واستغلال المواقف والأحداث السعيدة لإحداث التقارب بينكما جميعا
    10- لا تيئس ولا تقنط من رحمة الله فكل هذه المشاكل بسيطة أمام مشاكل وهموم الآخرين.

    وفقك الله وهداك "فستذكرون ما أقول لكم وأفوض أمري إلى الله إن الله بصير بالعباد" وصل اللهم على أشرف الخلق أجمعين سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته .

    • مقال المشرف

    عشرون خطوة في التربية

    الثمرة ابنة الغرس، وجودتها ابنة التعهد والرعاية، وهو الشأن مع أولادنا، ومن أجل ذلك أضع بين أيدي المربين والمربيات عشرين خطوة للوصول إلى تحقيق النجاح الكبير في التربية، في الزمن الصعب الذي نعيشه: حدد معه هدفا لحياته؛ يعيش من أجل تحقيقه؛

      في ضيافة مستشار

    د. أيمن رمضان زهران

    د. أيمن رمضان زهران

      استطلاع الرأي

    أحرص على ممارسة رياضة المشي
  • نعم
  • أحياناً
  • لا
    • المراسلات