كيف أنام مثل الناس ؟!

كيف أنام مثل الناس ؟!

  • 15974
  • 2009-10-26
  • 5077
  • نبيل


  • سعادة الدكتور . انا شاب ابلغ من العمر ٢٩ عاما . اعمل بإحدى الدوائر الحكومية والتي أكاد أجزم بأنني سأفصل منها قريباً نظراً لكثرة غيابي .

    أعاني من مشكلة تتعلق بنومي . وهي عدم قدرتي على التحكم به . ففي اوقات كثيره يصيبني الارق وانتظر حضور النوم لساعات عديده وانا منطرح على جانبي ولا تغفو عيناي الا قبيل الفجر مع العلم بأنني قد آويت الى فراشي منذ اكثر من ٣ ساعات .

    وفي اوقات اخرى انام مبكراً في الساعه العاشره او الحاديه عشره مساءً . ولكن اتفاجأ بأنني قد فوت صلاة الفجر وفوت الدوام ولم اصحو الا الساعه التاسعه او العاشره . مع العلم بأنني استعين بمنبه الجوال ومنبه الساعه . الا انني اقوم لا شعورياً بإقفالهم ومتابعة النوم . وهذا هو حالي طوال العام .

    إما أرق يصيبني لا انام معه الا قبيل الفجر او نوم عميق ينسف جميع مهامي الصباحيه . قد اخسر وظيفتي بسبب هذا الطبع إن لم اكن قد خسرتها فعلاً والله المستعان .

    ماذا افعل حتى اتخلص من هذا الكسل و الارق واللامبالاه اثناء النوم . اريد ان اصبح طبيعياً كباقي الناس . انام مثلهم واصحو مثلهم . علماً بأنني اعيش لوحدي في منطقه بعيده عن اهلي وانا عزوبي حتى الان

  • رد المستشار

    يمكنك التعرف على السيرة الذاتية للمستشار وإستشاراتة السابقة بالضغط على أسم المستشار

  • 2010-01-03

    د. وائل فاضل علي


    بسم الله الرحمن الرحيم .

    الأخ العزيز نبيل :

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد :

    إن ما تعانيه من اضطراب في النوم والمتمثل بالأرق أو النوم العميق له عدة أسباب وقبل الدخول إلى طرق العلاج لابد لك من تحديد الأسباب الجسمية المتعلقة بهذا الموضوع ولعل بعض الأحيان اضطراب إفرازات الغدد الصماء يكون هو السبب في هذا الاضطراب إضافة إلى بعض العوامل الجسمية الأخرى .

    وإن تأكدنا من أن تلك الأعضاء وتلك الغدد تعمل وتفرز بشكل سليم فهنا ننتقل إلى الجانب النفسي ولا ننصح بالاعتماد على الأدوية أو الحبوب المنومة في حالة الأرق أبدا في البداية وإن كان لابد من ذلك فليكن ذلك بشكل تدريجي وبإشراف طبي .

    هناك عاملان مهمان للنوم الطبيعي الأول : هو الشعور بالتعب وبالتالي الحاجة إلى النوم , والعامل الثاني هو التوقيت البيولوجي للجسد والدماغ لذلك صعوبة النوم في غير وقته الطبيعي كما يحصل في حالة السفر إلى أماكن بعيدة بسبب الفرق الزمني الكبير.

    وإليك الآن بعض النصائح العامة التي يمكن اتباعها لغرض الحصول على نوم طبيعي:

    - اعتماد وقت محدد للنوم والاستيقاظ بغض النظر عن كمية ونوع النوم وهذا يعني عدم تحديد عدد من الساعات يجب عليك أن تنامها بل تنام حسبما يحتاجه الجسم والعقل .
    - عدم الانشغال في نشاطات اجتماعية أو مناقشة خلافات عائلية قبل موعد النوم فهذه تعمل على إشغال الفكر بشكل كبير وبالتالي قد تمنعك من الاسترخاء والنوم .
    - الاستمرار على نمط معين قبل النوم كالقراءة أو الاسترخاء أو الاستحمام أي هناك عادات سلوكية نعملها قبل النوم وهنا يعتاد عليها الجسم أو العقل فعندما تقوم بعمل هذه العادات السلوكية باستمرار قبل النوم يتهيأ الجسم والعقل بعدها للاسترخاء والنوم .
    - تجنب المنبهات كالقهوة والشاي اوالنيكوتين قبل ما يقارب ثلاث ساعات من موعد النوم لأن هذه المنبهات تعمل علي تنبيه العقل وتحفيزه لذا أدعوك إلى التقليل منها بقدر ما تستطيع.

    وما لا أخفيه عنك أخي العزيز بأن هناك علاقة وثيقة بين اضطرابات النوم وتدهور الحالة الصحية الجسمية والنفسية للإنسان واضطراب مزاجه وتخلخل في علاقاته الاجتماعية وهذا ما بدا يحدث معك .

    لذا أنصحك بمراجعة طبيب غدد صماء أولا وبعدها يكون لنا حديث آخر إن كانت تلك الإفرازات بحدودها الطبيعية المقبولة .

    تمنياتنا لك بالشفاء والنوم الهادئ والمريح.

  • رد المستشار

    يمكنك التعرف على السيرة الذاتية للمستشار وإستشاراتة السابقة بالضغط على أسم المستشار

  • 2010-01-03

    د. وائل فاضل علي


    بسم الله الرحمن الرحيم .

    الأخ العزيز نبيل :

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد :

    إن ما تعانيه من اضطراب في النوم والمتمثل بالأرق أو النوم العميق له عدة أسباب وقبل الدخول إلى طرق العلاج لابد لك من تحديد الأسباب الجسمية المتعلقة بهذا الموضوع ولعل بعض الأحيان اضطراب إفرازات الغدد الصماء يكون هو السبب في هذا الاضطراب إضافة إلى بعض العوامل الجسمية الأخرى .

    وإن تأكدنا من أن تلك الأعضاء وتلك الغدد تعمل وتفرز بشكل سليم فهنا ننتقل إلى الجانب النفسي ولا ننصح بالاعتماد على الأدوية أو الحبوب المنومة في حالة الأرق أبدا في البداية وإن كان لابد من ذلك فليكن ذلك بشكل تدريجي وبإشراف طبي .

    هناك عاملان مهمان للنوم الطبيعي الأول : هو الشعور بالتعب وبالتالي الحاجة إلى النوم , والعامل الثاني هو التوقيت البيولوجي للجسد والدماغ لذلك صعوبة النوم في غير وقته الطبيعي كما يحصل في حالة السفر إلى أماكن بعيدة بسبب الفرق الزمني الكبير.

    وإليك الآن بعض النصائح العامة التي يمكن اتباعها لغرض الحصول على نوم طبيعي:

    - اعتماد وقت محدد للنوم والاستيقاظ بغض النظر عن كمية ونوع النوم وهذا يعني عدم تحديد عدد من الساعات يجب عليك أن تنامها بل تنام حسبما يحتاجه الجسم والعقل .
    - عدم الانشغال في نشاطات اجتماعية أو مناقشة خلافات عائلية قبل موعد النوم فهذه تعمل على إشغال الفكر بشكل كبير وبالتالي قد تمنعك من الاسترخاء والنوم .
    - الاستمرار على نمط معين قبل النوم كالقراءة أو الاسترخاء أو الاستحمام أي هناك عادات سلوكية نعملها قبل النوم وهنا يعتاد عليها الجسم أو العقل فعندما تقوم بعمل هذه العادات السلوكية باستمرار قبل النوم يتهيأ الجسم والعقل بعدها للاسترخاء والنوم .
    - تجنب المنبهات كالقهوة والشاي اوالنيكوتين قبل ما يقارب ثلاث ساعات من موعد النوم لأن هذه المنبهات تعمل علي تنبيه العقل وتحفيزه لذا أدعوك إلى التقليل منها بقدر ما تستطيع.

    وما لا أخفيه عنك أخي العزيز بأن هناك علاقة وثيقة بين اضطرابات النوم وتدهور الحالة الصحية الجسمية والنفسية للإنسان واضطراب مزاجه وتخلخل في علاقاته الاجتماعية وهذا ما بدا يحدث معك .

    لذا أنصحك بمراجعة طبيب غدد صماء أولا وبعدها يكون لنا حديث آخر إن كانت تلك الإفرازات بحدودها الطبيعية المقبولة .

    تمنياتنا لك بالشفاء والنوم الهادئ والمريح.

    • مقال المشرف

    في نفس «حسن» كلمة !

    هكذا يحلم (حسن)، أن يكون له مشروع ناجح وهو في سنٍّ مبكرة، راح يقرأ سير عدد من عمالقة المال؛ فوجد أنهم بدأوا من الصفر، وأن هزائم الفشل التي حاولت إثناءهم عن مواصلة السعي في طلب الرزق، باءت بالفشل، حين صمدوا في وجهها، وكلما سقطوا نهضوا، حتى سطروا رو

      في ضيافة مستشار

    د. أيمن رمضان زهران

    د. أيمن رمضان زهران

      استطلاع الرأي

    أحرص على ممارسة رياضة المشي
  • نعم
  • أحياناً
  • لا
    • المراسلات