كيف أتجاوز الموقف المحرج ؟

كيف أتجاوز الموقف المحرج ؟

  • 15757
  • 2009-10-12
  • 2676
  • اماني


  • انا معلمة للمرحلة الثانوية وفي اول حصة دخلتها في احد فصولي واثناء الشرح سقطت من ملابسي وامام الطالبات قطعة داخليةتستخدم لرفع الصدراستخدمتها بدل حمالة الصدر بسبب عدم قدرتي على ارتدائها بسبب مرض جلدي وللاسف لم اجيد تثبيتها

    وقد قمت بالتقاطهاوخرجت من الفصل ثم عدت واكملت الدرس وسط همهمات وضحك البنات ولم اعرهم اهتمام
    هذا في الظاهر اما في الحقيقة فانا اموت في داخلي من الاحراج ولا استطيع الاحتمال عندما افكر كيف ساواجه طالباتي غدا

    ولم استطع اليوم ان ارتاح ولا دقيقة منذ عودتي من العمل خاصة عندما افكر بان الخبر سيتم تداوله في المدرسة باكملها فماذا اعمل وانا اتمنى لو ان الارض تنشق وتبتلعني وطوال الوقت اشعر بغثيان شديد وانقباض في صدري

  • رد المستشار

    يمكنك التعرف على السيرة الذاتية للمستشار وإستشاراتة السابقة بالضغط على أسم المستشار

  • 2009-12-15

    د. محمود أحمد خيال


    الأخت السائلة الكريمة :

    يتعرض كل منا لكثير من المواقف المحرجة في إطار حياته الاجتماعية ولكن المشكلة الكبرى هي إذا طغت هذه المشكلة على حياته وأعاقته في تحقيق رغباته وهو ما يتطور إلى ما يعرف بالفوبيا الاجتماعية .

    "هو خوف وارتباك وقلق يداهم الشخص عند قيامه بأداء عمل ما - قولاً أو فعلاً - أمام مرأى الآخرين أو مسامعهم ، يؤدي به مع الوقت إلى تفادي المواقف والمناسبات الاجتماعية" .

    وتتنوع أعراض الفوبيا الاجتماعية مع بعض الأعراض النفسجسمية كالتالي :

    كتلعثم في الكلام وجفاف الحلق وآلام في البطن واضطرابات في التنفس وتشتت الأفكار وضعف التركيز كما يخشي الفرد الخطأ أمام الآخرين فيتعرض للنقد أو السخرية أو الاستهزاء ، وهذا الخوف الشديد يؤدي إلى استثارةٍ قوية للجهاز العصبي البارسمبتاوي حيث يتم إفراز " ادرينالين " بكميات كبيرة تفوق المعتاد مما يؤدي إلى ظهور الأعراض البدنية على الإنسان الخجول في المواقف العصبية .

    ويمكن للأخت الكريمة اتباع التالي لخفض معدل التوتر الاجتماعي والمخاوف الاجتماعية وهي كالتالي :

    1- يمكنك التدرج في مقابلة الآخرين والتحدث أمامهم بصوت مرتفع ، ويمكن أن تبدأ بمجموعة صغيرة ممن تعرفهم وتحضر كلمة قصيرة تحضيراً جيداً
    2- كما يمكنك التدرب على إلقائها مسبقاً ثم تلقيها عليهم وتكرر ذلك ، ومع كل مرة تزيد من عد المستمعين لك حتى تزداد ثقتك بنفسك ويصبح الأمر شيئا طبيعياً بالنسبة لك
    3- يمكنك تدعيم ثقتك بنفسك وبقدراتك عند تعلم المهارات التي تمنعك من الوقوع في الحرج في المواقف الطارئة
    4- كما أن مفتاح التغلب على الخجل الاجتماعي هو تحدي الأفكار الخاطئة التي تسيطر على الذهن عند التعرض للمواقف الاجتماعية فإذا تمكن الإنسان من تحدي تلك الأفكار والتغلب عليها فسوف يسلك بشكل تلقائي وبصورة طبيعية .

    • مقال المشرف

    التعليم وراء الأسوار

    في تجربة شخصية قديمة، أحيل إليَّ مقرر حفظ القرآن الكريم في الكلية، فحولت موقع التعليم من القاعة الدراسية إلى مسجد الكلية، ومن الطريقة المدرسية في تعليم القرآن إلى حلق يديرها الطلبة أنفسهم، بمتابعة أسبوعية محفزة، انتهت بإتمام جميع الدفعة المقرر كام

      في ضيافة مستشار

    د. أيمن رمضان زهران

    د. أيمن رمضان زهران

      استطلاع الرأي

    أحرص على ممارسة رياضة المشي
  • نعم
  • أحياناً
  • لا
    • المراسلات