كيف أتعالج من الكبد الوبائي ؟

كيف أتعالج من الكبد الوبائي ؟

  • 15722
  • 2009-10-06
  • 2622
  • جوري


  • السلام عليكم ورحمه الله وبركاته
    انا اعاني من مرض الكبد الوبائي كيف ممكن اتعالج منه ارجو الرد الله يسعدكم
  • رد المستشار

    يمكنك التعرف على السيرة الذاتية للمستشار وإستشاراتة السابقة بالضغط على أسم المستشار

  • 2009-11-01

    د. خلدون مروان زين العابدين


    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته .

    شكرا على الاستشارة .

    الرجاء تحديد نوع التهاب الكبد فكلمة الوبائي عادة تعني التهاب الكبد البائي ! فإن كان هذا ماتعنيه فإليك التفاصيل بعون الله :

    التهاب الكبد الوبائي باء هو مرضُ معدي يصيب الكبد بسبب العدوى بفيروس(كائنات دقيقة لاترى بالعين) الكبد الوبائي ب . وفي بعض الناس تصبح الإصابة مزمنة , مما قد يؤدي إلى مضاعفات كثيرة في الكبد لاسمح الله. ينتقل فيروس الكبد الوبائي باء عن طريق الدم أو سوائل الجسم لشخص مصاب بهذا المرض .

    يزيد الخطر خصوصاَ عند الذين ينقلون دم ملوث أو إذا كان أحد الزوجين مصاباً به وبالإضافة إلى ذلك فإن المرأة المصابة بالمرض يمكن أن تنقل الإصابة إلى طفلها أثناء الولادة .

    معظم المصابين البالغين يشفون من الإصابة بالكبد ب بشكل تام بإذن الله حتى لو كانت العلامات والأعراض شديدة . بينما الرضع والأطفال هم أكثر عرضة لتطور الإصابة لعدوى مزمنة وبالرغم من عدم وجود علاج لالتهاب الكبد باء إلى الآن إلا أن اللقاح(التطعيم) قادرٌ على منع هذا المرض . إذا كنت مصاباَ يمكنك اتخاذ احتياطات معينة , من شأنها أن تساعد على الوقاية من انتشار الإصابة إلى أشخاص آخرين .

    الالتهاب الكبدي ب الحاد:

    عدوى التهاب الكبد ب إما أن تكون حادة تدوم أقل من ستة أشهر , أو مزمنة ودائمة لمدة ستة أشهر أو أكثر . وإذا كان المرض حاداّ , فإن نظام المناعة يكون قادراَ على إزالة الفيروس من الجسم , ويعود إلى حالته الطبيعية بالكامل في غضون بضعة أشهر . وعندما لا يمكن النظام المناعي من مكافحة الفيروس قد تصبح العدوى مستمرة مدى الحياة , مما يؤدي إلى مضاعفات خطيرة مثل السرطان وتليف الكبد لاسمح الله.

    معظم الأشخاص البالغين الذين يصابون بالتهاب الكبد ب يصابون بعدوى حادة . لكن الأمر ليس كذلك بالنسبة للرضع والأطفال . حيث أن معظم الأطفال المصابين عند الولادة وكثير من الأطفال المصابين بين 1 و5 سنوات من العمر تكون إصابتهم مزمنة . وقد تستمر العدوى المزمنة لعشرات السنين دون أن يصاب الفرد بمرض خطير من أمراض الكبد .

    التهاب الكبد ب هو واحد من ست سلالات من الفيروسات المسببة لالتهاب الكبد الوبائي وهي (أ, ب, ج, د, و ,غ ) وكل سلالة فريدة من نوعها وتختلف عن الأخرى قي شدة وطريقة انتشارها .

    الطرق الرئيسية لانتقال الفيروس :

    تتم العدوى بفيروس التهاب الكبد على الأرجح بإحدى الطرق التالية :

    الاتصال الجنسي : يمكن الإصابة بالعدوى في حال الاتصال الجنسي مع الزوج\الزوجة المصاب بدون اتخاذ الاحتياطات اللازمة سواءَ من خلال السوائل المهبلية أو اللعاب أو المني أو الإفرازات الجسدية الأخرى .
    • الإصابة عن طريق تبادل الإبر : يتم انتقال العدوى بسهولة عن طريق إبر الحقن الملوثة أو نقل الدم المصاب.
    • الإصابة بإبرة ملوثة بغير قصد : مثل العاملين في مجال الرعاية الصحية وغيرهم ممن هم على اتصال مع الدم البشري . إذا كنت واحداَ من ضمن هذه الفئات , فينبغي عليك الحصول على تطعيم ضد التهاب الكبد الوبائي (ب) إضافة إلى الاحتياطات الأخرى عند المعالجة الروتينة للإبر والأدوات الحادة .
    • انتقال الفيروس من الأم إلى الطفل : الحوامل المصابات يمكن أن ينقلن الإصابة بهذا الفيروس إلى أطفالهن . إذا كنت مصابة بالتهاب الكبد باء , يجب إعطاء الطفل جرعة من الجلوبيولين المناعي عند الولادة , جنباً إلى جنب مع سلسلة من ثلاثة لقاحات التهاب الكبد الوبائي (ب) , وذلك سيقلل كثيراَ من خطر إصابة الطفل بالفيروس.

    العلاج :

    إذا كنت تعلم أنك قد تعرضت لفيروس التهاب الكبد الوبائي ب فعليك بزيارة الطبيب . وقد ينصحك بتلقي حقنة الجلوبيولين ضد الالتهاب الكبدي ب في غضون 24 ساعة هذه قد تساعد على الحماية من الإصابة بالعدوى كما يجب تلقي التطعيم الخاص بالمرض .

    وفي حال الإصابة المزمنة بالمرض يستعمل الأطباء بعض الأدوية وأشهرها:

    • Interferon الإنترفيرون : يقوم الإنترفيرون بتحفيز الجهاز المناعي ليمنع تكاثر الفيروس في خلايا الجسم وفي بعض الحالات يقوم بالقضاء على الفيروس بشكل نهائي ولكن قد تعود العدوى مجدداَ فيما بعد , وللإنترفيون مضاعفات تشبه أعراض الإصابة بالتهاب الكبد الوبائي ب مثل الصداع وآلام الجسم والاكتئاب والقيء والغثيان وتسوء هذه الأعراض في الأسبوعين الأولين من تلقي العلاج وخصوصاَ في الست الساعات الأولى من تلقي الحقنة . وأسوأ الأعراض الجانبية له هي انخفاض إنتاج خلايا الدم الحمراء .
    وهناك أدوية أخرى مثل:
    • Lamivudine
    • Dipivoxil
    • Entecavir

    وفي حال فشل العلاج بالأدوية يلجأ الأطباء لزرع الكبد .

    الوقاية :

    1- استخدام اللقاح الخاص بالمرض والمتاح منذ عام 1981م ويقدم حماية تصل لـ 90 % في البالغين والأطفال ويحمي لمدة 15 عاماَ على الأقل ولايمكن للقاح أن يسبب الإصابة بالمرض بإذن الله. ويمكن للجميع استخدام هذا اللقاح بما في ذلك الرضع والمصابين بنقص المناعة . لكن من الممكن أن يسبب اللقاح بعض الأعراض الجانبية مثل الصداع والغثيان واحتقان الحلق بالإضافة إلى انتفاخ موضع الحقنة .
    2-تثقيف النفس وتعليم الآخرين السلوك الصحي.
    3-عدم ممارسة الجنس خارج العلاقة الزوجية .
    4-الحذر من نقل الدم أو بعض مشتقاته في بعض البلدان .
    5- عدم استخدام شفرات الحلاقة الملوثة خاصة في الحج والعمرة أو فرش الأسنان المستخدمة .
    6- إذا كنت من العاملين الصحيين فيجب الاحتياط الكامل أثناء التعامل مع الدم والتأكد من أخذك اللقاح وفعاليته المستمرة.

    الرعاية الذاتية :

    في حال تم تشخيصك بالتهاب الكبد الوبائي ب عليك عمل ما يلي :

    • الحصول على مقدار كافي من النوم والراحة .
    • ممارسة الرياضة بانتظام لتقوية الجسم والمناعة.
    •تناول الغذاء الصحي .
    • تجنب الأدوية التي قد تسبب تلف الكبد .
    • تجنب شرب الكحول لأنها حرام أولاً ثم لأنها تدمر الكبد.
    المرجع: الجمعية السعودية لطب الأسرة . مع تمنياتي للجميع دوام الصحة والسعادة .

    • مقال المشرف

    قنوات الأطفال وتحديات التربية «1»


    أكثر من ثلاثين قناة تنطق بالعربية، تستهدف أطفالنا، بعضها مجرد واجهة عربية لمضامين أجنبية، وبعضها أسماؤها أجنبية، وكل ما فيها أجنبي مترجم، ومدبلج بمعايير منخف

      في ضيافة مستشار

    د. أيمن رمضان زهران

    د. أيمن رمضان زهران

      استطلاع الرأي

    هل تؤيد فعالية الأستشارة الاليكترونية في حل المشكلات؟
  • نعم
  • أحياناً
  • لا
    • المراسلات