الفواق المستمر عذبني !!

الفواق المستمر عذبني !!

  • 15365
  • 2009-08-17
  • 14330
  • بدر بن راشد السيابي


  • أنا شاب ابلغ من العمر 27 عاما اعمل في قطاع النفط والغاز في سلطنة عمان ومنذ5 سنوات اصبت بالزغطه او الفواق وهي كما تعلمون حركات وانقباضات في الحجاب الحاجز ، ومنذ ذلك الوقت ليومكم هذا فأنا اعاني معاناة شديده منه ،

    ويسبب لي في بعض الاحيان حرقه شديده في الصدر ، مع العلم فأنا مصاب باللألتهاب الكبدي الوبائي ( ب ) منذ فترة لا يعلمها الى الله ، وفي بعض الاحيان وعند التعب والاجهاد لا تتوقف هذه الزغطه حتى اثناء نومي وعندما اتعمق في النوم تتوقف هذه الزغطه .

    وفي الصباح الباكر وعند استيقاضي من نومي مباشرة تباشر الزغطه في عملها مرة اخرى لتبداء المعاناة طوال اليوم مع الحرقة السديده وعدم القدرة على التركيز لإنشغال عقلي بها .

    الحمد لله فأنا ليس لدي اي اشياء منغصه فالحياة ، الله اكرمني بزوجة صالحه صابره راضيه بما قدره الله لها ولي ، لذلك فنفسيتي مرتاحة كثيرا والحمد لله .

    تناولت دواء الكرولوبرومازين ولكن للأسف لم يأتي بنتيجه ، وعملت فحص بالمنظار واخبرني الاطبه ان كل شيء بداخلي سليم والحمد لله ، بعدت عن الأشيلء الحاره مثل الفلفل والبهارات ، ولكن الزغطه لا تتوقف ،

    صبرت وما زلت صابر واحاول البعث عن علاج يريحني من هذا العذاب الذي أخذ من عمري 5 سنوات ، احس في نفسي بأنني اصبحت شخص غير منتج بسبب وجود هذه الزغطة المستمره في جسدي لكون أن عقلي طوال الوقت منشغل بوجودها .

    فجزاكم الله عنا خيرا ، افيدوني ماذا أفعل لأنني والله تعبت ونفسيتي تعبت ، اعينوني بنصائحكم ، ارشدوني في كيفية الخلاص من هذا المرض .وتقبلوا فائق التحية من اخوكم في لله

  • رد المستشار

    يمكنك التعرف على السيرة الذاتية للمستشار وإستشاراتة السابقة بالضغط على أسم المستشار

  • 2009-10-03

    د. خلدون مروان زين العابدين


    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته .

    شكرا على ثقتكم بموقع المستشار .

    فيما يخص موضوع الفواق إليك التفصيل :

    الفواق أو ما يسمى" الفهقة " أو " الحازوقة " ظاهرة شائعة جدا ، تصيب تقريبا كل إنسان وحتى قبل أن يخرج إلى هذا الوجود !!. فمعظم الحوامل يخبرنك أنهن قد شعرن بحدوث الفواق عند الجنين وخاصة في الأشهر الأخيرة من الحمل. وعادة ما يكون الفواق عابرا ، ونادرا ما يغدو مستمرا معندا؛ وعندها يؤدي إلى التجفاف والأرق والإعياء ، ونقص في الوزن وسوء التغذية . والفواق عبارة عن تقلصات تشنجية لا إرادية في الحجاب الحاجز وفي العضلات ما بين الأضلاع تؤدي إلى حدوث شهيق مفاجئ وتنتهي بانغلاق فجائي للسان المزمار في أعلى الحنجرة .

    ويأتي الفواق بمعدل 4 – 60 مرة في الدقيقة ، ويظل على معدل ثابت تقريبا عند الشخص المصاب . ويختفي الفواق عادة بعد بضع دقائق ، إلا أنه قد يستمر – في حالات نادرة – لأيام أو أسابيع بل ربما لأشهر عديدة .

    ويطلق اسم " الفواق المستمر " Persistent على الحالة التي يستمر فيها الفواق لمدة تتجاوز 48 ساعة ولا تصل إلى شهر كامل . ويكون الفواق معندا Intractable إذا ما استمر لأكثر من شهرين .

    والفواق المستمر والمعند أكثر حدوثا عند الرجال من النساء .

    ورغم أن الفواق استحوذ على اهتمام الفلاسفة منذ أيام " افلاطون " إلا أن الوظيفة الفسيولوجية للفواق لم تحدد بدقة بعد ، ولا يعرف بالضبط الهدف من الفواق حتى الآن رغم أنه نشر خلال العقود الثلاثة الأخيرة أكثر من مائتي بحث طبي عن الفواق .

    ما هي أسباب الفواق ؟
    تنجم نوبات الفواق عادة عند توسع المعدة بسبب الإفراط في تناول الطعام وخاصة الأطعمة الحارة والشطة ، أو تناول المشروبات الغازية ، أو ابتلاع الهواء ، أو استنشاق أبخرة مؤذية ، أو نفخ الهواء في المعدة أثناء تنظير المعدة .

    أما الأسباب الأخرى فتشمل تناول الكحول والتدخين ، والانفعالات ، والاستثارة الفجائية ، والتعرض للضغوط النفسية . وكذلك يحدث بعد أي مرض يسبب تخريشا للحجاب الحاجز مثل التهاب الرئة والتهاب الغشاء المحيط بالرئة وعمليات البطن .

    وهناك أكثر من مائة سبب للفواق . وتصنف هذه الأسباب تحت المجموعات التالية :

    • تخريش العصب الحائر ( vagus ) أو العصب الحاجبي ( Phrenic ).

    • اضطرابات الجهاز العصبي المركزي .

    • اضطرابات استقلابية وسمية .

    • عوامل نفسية .

    ` تخريش العصب الحائر والعصب الحاجبي :

    فهذه التخريشات هي أكثر الأسباب شيوعا للفواق المستمر أو المعند . ومن هذه الأسباب: التهاب البلعوم والتهاب الحنجرة والأجسام الغريبة ، وتضخم الغدة الدرقية والأكياس وأورام الرقبة . ومن الأسباب الأخرى التي تخرش العصب الحاجبي : فتق المعدة، وقلس ( رجوع ) حمض المعدة إلى المريء . كما قد يحدث عند المصابين بداء السكري

    ` أمراض الجهاز العصبي المركزي :

    ويشمل على أمراض شرايين الدماغ ، أو التهابات أو أورام الدماغ .

    ` اضطرابات استقلابية أو سمية :

    حيث يحدث الفواق في حالات الفشل الكلوي والتسمم بالكحول . كما قد يحدث بعد التخدير العام .

    ` العوامل النفسية :

    كالقلق والانفعال والتعرض للضغوط النفسية . ولكن يجب ألا نعزو سبب الفواق إلى عوامل نفسية إلا بعد إجراء تقييم طبي شامل للمريض .

    وإن حدوث الفواق مع الحمى بعد عملية جراحية في أعلى البطن تثير الاشتباه بوجود خراج تحت الحجاب الحاجز وفوق الكبد .

    تقييم حالة المريض :

    إن حدوث الفواق لفترة قصيرة شائع جدا ، لا يحتاج عادة إلى فحوص طبية . أما إذا ما استمر الفواق لمدة تجاوزت يوما واحدا أو عنَّـد الفواق على العلاج فينبغي حينئذ إجراء فحوص طبية للتعرف على سببه وتحديد خطة العلاج .

    واستمرار الفواق أثناء نوم المريض يوحي بوجود سبب عضوي للفواق وليس نفسي المنشأ.

    وقد يحتاج الأمر لإجراء بعض الفحوص المخبرية والشعاعية ، واستشارة طبيب مختص بالأنف والأذن والحنجرة أو بالأمراض الهضمية .

    علاج الفواق في الطب الحديث :

    معظم العلاجات التي يقترحها الطب الحديث مبنية على حالات محدودة ذكرت في المجلات الطبية ، وليست هناك دراسات كبيرة في هذا المجال .

    وينبغي أن يوجه العلاج أساسا نحو سبب الفواق ، كمعالجة التهاب المريء ، أو قلس ( رجوع ) حمض المعدة إلى المريء بالأدوية المضادة للقرحة .

    معالجة الفواق في البيت :

    1. ضع ملعقة صغيرة من السكر تحت اللسان ودعها تذوب ببطء ، أو ابلع ملعقة صغيرة من السكر الجاف ، وكرر ذلك ثلاث مرات أو أكثر ، وبفواصل لا تتجاوز الدقيقتين ، أو خذ السكر مع كأس من الماء .

    2. احن جسمك من الجذع إلى الأمام ، واشرب كأسا من الماء من الجهة البعيدة من الكأس .

    3. أوقف نَفَسَك لبرهة قصيرة ، وحاول أن تبلع في الوقت الذي تشعر فيه بأن الفواق قادم.ويمكن تكرار ذلك مرتين أو ثلاث حتى يتوقف الفواق .

    4. ضع كيسا من الورق على الفم ، وحاول أن تتنفس بعمق وبسرعة داخل الكيس عدة مرات وتأكد من أن الكيس يحيط بالفم بإحكام .

    5. حاول أن تغرغر فمك بماء مثلج .

    6. مص قطعة من الليمون بقوة ، أو ابلع ملعقة صغير من الخل ( إذا لم تكن مصابا بحموضة في المعدة ) .

    7. إذا كان طفلك قد أصيب بالفواق ، فحاول أن تدغدغه بلطف وأنت تطلب منه أن يوقف نَـفَسَـه ولا يضحك .

    العلاج بالأعشاب :

    ينصح خبراء الأعشاب باستعمال شاي البابونج الذي يعمل كمضاد للمغص في تهدئة الفواق.كما يفيد استخدام الشاي بالنعناع بعد اضافة عصير ربع ليمونة إليها .

    العلاج الدوائي :

    هناك عدد من الأدوية التي استخدمت في علاج الفواق مثل كلوربرومازين ( وهو أكثر الأدوية استخداما في العالم في علاج الفواق المستمر ) ، واستخدامه حقنة في الوريد هو أكثر الوسائل فعالية في هذا المجال . ولكن ينبغي إعطاؤه ببطء كي لا يحدث أي هبوط في ضغط الدم . كما يمكن إعطاؤه بشكل حبوب لمدة 7-10 أيام . وينبغي تحذير المرضى الذين يستخدمون هذا العلاج من أنه يمكن أن يسبب النعاس وبعض الحركات اللاإرادية في الأطراف . أما الخيار الثاني فهو دواء يدعى Metoclopramide . واستخدامه أسلم ولكنه أقل فعالية من الكلوربرومازين . وهناك دواء آخر يدعى Baclofen استخدم بنجاح في علاج حالات الفواق المستمر .

    كما أن هناك أدوية أخرى مثل الأدوية المضادة للاختلاج ومضادات الهمود قد جربت في علاج هذه الحالة .

    ونذكر بأنه لا يجوز تناول أي دواء إلا بعد استشارة الطبيب.
    ---------
    هذه المعلومات القيمة نقلا عن الدكتور حسان شمسي باشا-
    والسلام عليكم .

    • مقال المشرف

    قنوات الأطفال وتحديات التربية «1»


    أكثر من ثلاثين قناة تنطق بالعربية، تستهدف أطفالنا، بعضها مجرد واجهة عربية لمضامين أجنبية، وبعضها أسماؤها أجنبية، وكل ما فيها أجنبي مترجم، ومدبلج بمعايير منخف

      في ضيافة مستشار

    د. أيمن رمضان زهران

    د. أيمن رمضان زهران

      استطلاع الرأي

    هل تؤيد فعالية الأستشارة الاليكترونية في حل المشكلات؟
  • نعم
  • أحياناً
  • لا
    • المراسلات