هل أخطأت في سؤالي عطيتي ؟

هل أخطأت في سؤالي عطيتي ؟

  • 14830
  • 2009-07-02
  • 1674
  • أم محمد


  • لي قريبة لي احبها جدا فنحن كالاخوات ،وأهلنا من قبل كانوا ايضا مقربين جدا فهي ابنة عمي..
    في ذات يوم رأيتها تقول انها محتاجه لغرض معين لإبنها وهو عباره عن عجله للاطفال ،وانا كانت توجد لدي واحده ولم اكن في حاجه لها فأعطيتها لها،

    ولم أفكر ساعتها سوى في مساعدتها ،مع العلم انها لديها الامكانيه ان تشتريها من السوق فهي ليست فقيره ،ولكن احببت مساعدتها ففرحت بذلك وشكرتني..
    مرت سنه وأنجبت طفلا آخر واحتجت حينها للعجله بالطبع،وهي تعرف ذلك طبعا،

    وانتظرت منها ان تعيد لي العجله لكنها لم تفعل،فاحترت كيف أتصرف مع العلم اني لم اخبر زوجي بأني تصرفت فيها ..المهم وبعد تردد كبير سالتها منها،لكنها قالت لي انها اعطتها لجارتها،فاعتذرت منها ولم افتح لها ذلك الموضوع ثانية..

    وقد احسست بالندم بعدها،هل ينطبق علي المثل القائل:الراجع في هبته كالراجع في قيئه ؟والعياذ بالله.لكني عندما اعطيتها لها لم افكر انها كهبه او اعاره او غيره لكني اعطيتها لها فقط..هل انا أخطئت أفيدوني..

  • رد المستشار

    يمكنك التعرف على السيرة الذاتية للمستشار وإستشاراتة السابقة بالضغط على أسم المستشار

  • 2009-07-22

    أ. محمد بن علي الصبي


    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته :

    وبعد أشكرك على ثقتك واختيارك لموقعنا موقع المستشار0 ثم أهنئك على روحك الشفافة والطيبة والتي تحب الخير للغير وتسعى لإسعاد الآخرين ومساعدتهم .

    ثم موضوعك سهل ولا يجب أن نكبر الموضوع أكبر مما يجب خاصة وان تصرفك لم يترتب عليه أضرار واضحة بعلاقتك بابنة عمك 0

    والمسألة ليست أنك أخطأت أو لم تخطئي فكما قلت الأمر سهل ولا يحتمل كل هذه الحساسية من جانبك وكل ما تحتاجينه مستقبلا هو التركيز وقليل من التروي والتفكير قبل اتخاذ قرار معين .

    وقد أحسنت صنعا بعدم إلحاحك حول موضوع العجلة ممل يدل على سمو أخلاقك وحسن تعاملك أما الرجوع في الهبة فليس مثلا بل حديث عن النبي صلى الله عليه وسلم وهو لمن يمن على الآخرين بعطائه ويتراجع عن عطائه وهبته عن قصد وإصرار وبذا يتبين لك أنك لم تخطيء .

    • مقال المشرف

    أولادنا بين الرعاية والتربية

    هل ستكفي تلك الفائدة الرائعة التي تداولها الناس عبر وسائل التواصل الاجتماعي لحل معضلة الفهم الخاطئ، والخلط المسيء للمسؤولية الوالدية، بين الرعاية والتربية، فلا أزال أسمع من يمن على أولاده بأنه يقدم لهم كل ما يحتاجون وأكثر، ولكنهم أخفقوا في دراست

      استطلاع الرأي

    أحرص على ممارسة رياضة المشي
  • نعم
  • أحياناً
  • لا
    • المراسلات