أسافر أم أتفرغ لأولادي ؟!

أسافر أم أتفرغ لأولادي ؟!

  • 14489
  • 2009-06-10
  • 1841
  • ابو ياسر


  • قدمت على دراسة الماجستير في الخارج ةالحمد لله تم القبول وانهيت جميع الاجراات المترتبة للسفر ولكن حدث ما لم اتوقعه توفيت زوجتي (رحمها الله رحمة واسعه)وعندي ثلاثة من الابناء ولد9سنوات وبنتين5 سنوات وسنتان ووقعت في حيرة

    هل استمر واسافر للدراسة ام الغي سفري واتفرغ لتربية بنائي علما انهم يقيمون عند جدهم وانا اذهب لهم كل يوم واجلس معهم لمدة ساعتين اواكثر واحيانا اخذهم عندي في بيت والدي ولكن اقامتهم اكثر عند بيت جدهم لامهم

    سوالى واستشارتي هل سيوثر سفري عليهم نفسيا علما ان سفري سيكون بعد شهر من الان وينتهي الترم الاول في شهر ذوالحجه ما تنصحوني

  • رد المستشار

    يمكنك التعرف على السيرة الذاتية للمستشار وإستشاراتة السابقة بالضغط على أسم المستشار

  • 2009-06-17

    د. العربي عطاء الله العربي


    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته .

    أخي الفاضل أبو ياسر حفظك الله ورعاك :

    عظم الله أجرك ، لله ما أعطى ولله ما أخذ .

    بالنسبة لموضوع سفرك إلى الخارج من أجل الدراسة في حقيقة الأمر ، تربية الأبناء والقيام عليهم في هذه الفترة أولى من دراستك فهم بحاجة إلى حنانك وعطفك ومودتك وذلك بسبب افتقاد لأمهما ، فالجد والجدة لا يمكن أن ويعوضا هذا الحنان ، إلا إذا كان تعرضهما بهما أكثر منك ففي هذه الحالة يمكن أن تسافر ، ولكن التربية والمتابعة من طرفك تطمئنهم أكثر وتجعلهم يرتاحون نفسيا ، وأما الدراسة يمكن أن تؤجلها إلى وقت آخر .

    وبالله التوفيق .

    • مقال المشرف

    التعليم وراء الأسوار

    في تجربة شخصية قديمة، أحيل إليَّ مقرر حفظ القرآن الكريم في الكلية، فحولت موقع التعليم من القاعة الدراسية إلى مسجد الكلية، ومن الطريقة المدرسية في تعليم القرآن إلى حلق يديرها الطلبة أنفسهم، بمتابعة أسبوعية محفزة، انتهت بإتمام جميع الدفعة المقرر كام

      في ضيافة مستشار

    د. أيمن رمضان زهران

    د. أيمن رمضان زهران

      استطلاع الرأي

    أحرص على ممارسة رياضة المشي
  • نعم
  • أحياناً
  • لا
    • المراسلات