أعطيه مالي ويتزوج عليَ !

أعطيه مالي ويتزوج عليَ !

  • 14377
  • 2009-06-04
  • 1968
  • أم وفاء


  • تقدم لى رجل وانا في العشرين من عمري وحاوا بكل الطرق ان أوافق عليه رغم انني كنت مخطوبه لولد خالي وهو متزوج من بنت خاله ولديه 3 أطفال وتزوجته رغم رفض أهلى ولكن رضخو أمام موافقتي وتم الزوج وفارق العمر بيننا11عاما

    وكان راتبي في يده لم أساله عنه ابدا ولم يقصر معي ووقفت معه في كل حياته مع أهله وزوجته واولاده حتي ملابس العيد كنت اشتريها لهم ولم أقصر في خدمته يوما بشهادة الجميع فكنت المع حتي حذائه قبل خروجه

    وكان يخبرني بكل ما يحصل له وانا كذالك وبعد عشر سنوات لم لم تحصل بيننا اي مشاكل تذكر سوي كلام زوجته بأني مسيطرة عليه وللعلم فأنا على قدر كبير من الجمال ومن اسرة ذات مركز مرموق اجتماعيا ولديناثروة كبيرة

    فتفأجات به بعد عشر سنوات يوصلوني الى منزل أهلي ويرسل لي رساله ان الليله عقد قرانه دون اي مقدمات فقد ارتبط بإمراه مطلقة ولديها طفلين عمره في الأربعين غضبت أمه من فعله وكل اخواته لما افعله من أجله مكثت عند اهلي قرابة الشهر لم يرني فيها

    ارسل لي يوم زفافه برساله انه لن ينساني ولن يفرط في ومضي زواجه وبعد الشهر نقلت الى المستشفي لاني حامل بالشهر الثامن واصبيت بنقص حاد في الدم فجاء الي في المستشفي وقال بانه ضائع من يوم خروجي جلست في المستشفي لمدة 5 أيام خرجت الى منزل أهلي وجاء لزيارتي

    وطلبت منه للرجوع للمنزل ان يكتب المنزل بأسمي علما انا من بنيته واحضار ذهبي الذ1ي اخذه مني في ضائقه ماليه ووافق على كل الشروط وجلست عند أهلي حتي جاء يوم ولادتي دخلت غرفة العمليات انتظر حتي خرجت وذهب الى زوجته الجديده ليفاجا بأنه سافر وجلست 3 أيام

    وخرجت في اليوم الرابع وجاء لمنزل اهلي احضر طقم ذهب لايتجاوز 13 الف وطلب مني الرجوع للمنزل وسوف ينفذ كافة طلباتي بعد اسبوعين عدت الى المنزل ليتركني ويذهب الي زوجته وغضبت امه لماذا تركني وذهب فأخذ في خاطره انني انا من أخبرتها بعدذلك

    جلست مع اطفالي ليتركني ولا يأتي الا ساعات قليلة وحين انصحه بلبس الثوب الجديد يرفض ويقول حالي عاجبني فتركت له حاله وعندما سألته عن المنزل رفض ان يكتبه وقال انسي الموضوع واستلمت مبلغ خمسين الف من ورث الوالد فتغيرت اوضاعه معي

    وطلب مني تكملت البيت ولم افعل فزداد سوء معي ووجد الفلوس فأخذ منه دون علمي الآن افكر في بناء منزل لي بجانب أهلي وأخذ أطفالي وتركه لعله يحس بماكنت اقدمه له وماذاجني من زوجته غير المشاكل والمحاكم لان طليقها يطالب بابنائه وهو معها في المحاكم

    علاوة على ذلك فأن طليقها ارسل رسائل لزوجي تتضمن قصائد جنسية وغزل فاضح يصفني فيه دون زوجاته الباقين فماذا افعل جزاكم الله الجنة

  • رد المستشار

    يمكنك التعرف على السيرة الذاتية للمستشار وإستشاراتة السابقة بالضغط على أسم المستشار

  • 2009-07-19

    أ. دانة أحمد قنديل


    بسم الله الرحمن الرحيم .

    السلام عليكم .

    أختي أم وفاء وأرجو الله أن ينفعك بما عندنا.

    أبدأ بموضوعك نقطة فنقطة خصوصاً أن لمشكلتك عدة جوانب:

    الجانب الأول وهو زواجه من أخرى وإيصاله لك إلى منزل أهلك، فأنا لم أفهم هل أوصلك إلى منزل أهلك كنوع من إبقائك عندهم فلا تكونين وحيدة عند تلقي الصدمة أم هو نوع من الخصام. ومع ذلك فدعيني أسألك نتيجة للهجة اللوم الواضحة في كلامك . هل ما فعله زوجك من زواجه بأخرى ينافي الشرع ولماذا قبلت منه أن يفعل ذلك مع زوجته الأولى ولا تقبلين أن يفعل ذلك معك . ورغم شعورك الطبيعي بالغيرة إلا أن زواجه لا يعني أنه نسي معروفك واهتمامك به . بالعكس فالواضح أنه مقدر لك محب ولم يستغن عنك . وقد يكون قد رأى في نفسه الحاجة لأخرى وأنت أدرى أو قد يكون رق قلبه لحالها. على كل حال من حقك الشعور بالاستياء ولكن ما دمت على هذا القدر من العقل والحكمة فانظري إلى ما هو أبعد من ذلك: مصلحة أولادك بالبقاء بالقرب من أبيهم ومصلحة منزلك الزوجي.

    ومن ناحية أخرى: أتمنى عليك ألا تطلبي منه طلاق زوجته وأن تتركي له الخيار وأن تحاولي قدر الإمكان تجاهل أمرها بل استقبليه كلما حضر إليك بوجهك البشوش الذي تعود عليه وبحبك واهتمامك. وهذا وحده كفيل أن يبقيه قريباً منك مع الأيام.

    الجانب الثاني وهو طمعه بمالك: فأرى يا أختي أن الخطأ بدأ من عندك منذ البداية فأنت من سمح له بالتطاول على مالك واعتباره ملكاً له. وكان من المفترض أن تنتبهي لتماديه مسبقاً. على كل حال، لنبق في اللحظة الحالية: المال مالك ولست مضطرة لإنفاقه على المنزل أو عليه إن لم يكن ذلك عن طيب خاطر منك. وأوضحي له أن حبك له ورغبتك في بقائه قائماً على منزلكما وعلى أولادكما أمر واحتفاظك بمالك أمر آخر. وسيقتنع بذلك لو رأى منك الحب والاهتمام ذاته الذي كان يراه في السابق. لا تنفصلي عنه كما تنوين حتى لا تجعلي بينه وبين أولاده هوة لأنك ستندمين على ذلك خصوصاً عندما يكبر أولادك أكثر وتزداد حاجتهم لوجود أبيهم بالقرب منهم. احتسبي أمر مشاركتك له في بناء المنزل عند الله تعالى وتجنبي تذكيره بأفضالك عليه فمن المؤكد أنه يشعر بذلك. توجهي إلى الله تعالى بالدعاء أن يرشدك إلى مافيه خيرك وأن يرزقك حب زوجك لك.

    الجانب الثالث وهو الرسائل التي يرسلها طليق زوجته الثالثة إليه. تجاهلي الأمر واثبتي على أنك فوق هذا الكلام السخيف ولا تسمحي لأحد أن يبتزك بكلام لست مسئولة عنه إن كنت ملتزمة بالحجاب الشرعي. فمن أشرف من أم المؤمنين عائشة وقد نالها من كلام المنافقين ما نالها إلا أن الحق لا بد سيظهر والله يدافع عن الذين آمنوا.

    • مقال المشرف

    الشيخ الرومي.. وجيل الرواد

    أكثر من مائة عام (1337-1438هـ) عاشها الشيخ الراحل عبدالله بن محمد الرومي. وانتقل إلى رحمة الله تعالى يوم الخميس الماضي، السابع عشر من جمادى الآخرة من عام ألف وأربعمائة وثمانية وثلاثين للهجرة. واحد من جيل الأدباء الرواد، لا يعرفه جيل اليوم، عم

      استطلاع الرأي

    أحرص على ممارسة رياضة المشي
  • نعم
  • أحياناً
  • لا
    • المراسلات