أخي يتصفح الإباحية !!

أخي يتصفح الإباحية !!

  • 13048
  • 2009-03-26
  • 2318
  • R.M


  • السلام عليكم ورحمة الله
    فضيلة المستشارتحيه طيبه وبعدمنذ فتره قصيرة اشترى والدي لأخي البالغ من العمر 13 عاما جهاز لاب توب وذلك لان نظام الدراسة في مدرسته نظام الكتروني
    وذات يوم طلب مني أخي أن اصل جهازه بالانترنت بحجة انه يريد أن يسمع بعض الأناشيد

    وانه أيضا يريد تصفح موقع ناديه المفضل وبحكم انه يرتاد الجامع لحفظ كتاب الله وانه لم يسبق لي أن لاحظت أي تصرف من قبله يجعلني اشك بتصرفاته فهو فتى خلوق جدا ومهذب فوافقت على الفور شريطة أن لا يتصفح أي شيء آخر

    وفي اليوم الذي يليه وجدته يلعب على الجهاز في وقت من المفترض انه يكون نائما حينها فأخبرته أني أريد جهازه قليلا وذهب ليحضر شيء ما وحينها ومن باب الحرص تصفحت المواقع التي قام أخي بالإطلاع عليها

    ولكن للأسف وجدت ما لم يكن بالحسبان فقد قام أخي بالإطلاع على مواقع إباحيه ولم اصدق ما شاهدته لاني اعرف أخي ,, اعرفه جيدا فهو ليس من هذا النوع
    وعندما عاد واجهته بالأمر بدأ يبرر لي انه وجد كلمه لم يعرف معناها وقام بالبحث عنها

    وهنا وجد عدة مواقع ولكن هذه المواقع محجوبة فقام بالبحث في الصور ورأى ما رأى ولكن بعدها لم يتوقف بالبحث بل استمر حتى وصل لآخر صفحه وهذا الذي لم يستطع عقلي تصديقه

    اعتذر لي بعدها وبدا نادما جدا على ما فعله واخبرني انه لا يستحق الثقة التي وضعتها فيه وانه لا يريد فتح الانترنت مجددا

    وبكى ولم اعرف ماذا افعل فأخبرته أن يتوب عما فعل وان يستغفر الله فـ كل ابن آدم خطاء وخير الخطاءين التوابون وأن يعدني أن لا يعود لزيارة مواقع كهذه في المستقبل

    وقال لي أن لا اخبر أحدا بما فعله فوعدته أن ابقي ما حصل بيننا سراهذه الحادثة حصلت الأحد الماضي 22-3-2009ومنذ ذلك الحين لاحظت انه يحاول أن يتفاداني وانه خجل مني وأنا أحاول قدر الإمكان أن لا اخلق فراغا يبعدني عنه خصوصا في وقت كهذا

    ولكني لا إراديا أتحاشى النظر إليه مع إني اسلم عليه واسأله كيف حالك ولكن هذا هو أقصى شيء استطع القيام به الآن

    انا مرضت بعد الحادثة تلك جسديا ونفسيا- وكذلك هو - خاصة اني اشعر بالذنب لانني انا من وصلت جهازه بالانترنت و الى الان كلما حاولت ان ادرس افكر بالذي حدث مع اخي

    سؤالي: ماذا افعل الآن ؟,, اشعر بان ما فعلت ليس كافيا وانه ربما يجب أن يستمع لنصيحة من شخص اكبر وأكثر دراية مني ,, وأخاف أن يتكرر ما حدث في المستقبل نتيجة لاني لم أوجه له النصيحة بالطريقة المناسبة لسنه لاني لا أستطيع التحدث معه بمواضيع حرجه كهذه

    هل يجب أن اخبر والدي ,, مع اني لا أريد أن اخلف الوعد الذي قطعته وكذلك خشية لان يحرمه ابي من الجهاز كليا حتى من دون الانترنت
    ماذا افعل كي لا يعيد أخي فعلته هذه مرة أخرى؟ وكيف يجب أن أتعامل معه الآن أرجو المساعدة فالأمر حساس جدا

  • رد المستشار

    يمكنك التعرف على السيرة الذاتية للمستشار وإستشاراتة السابقة بالضغط على أسم المستشار

  • 2009-04-04

    الشيخ أمير بن محمد المدري


    بسم الله ، والحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله وصحبه ومن والاه. أما بعد :

    فأشكر الأخت الكريمة على ثقتها بهذا الموقع المبارك كما أشكر الأخوة القائمين على إتاحة الفرصة لتقديم استشارة نافعة بإذن الله تعالى. فأقول وبالله التوفيق :

    أيتها الأخت الكريمة :

    1-أسأل الله تعالى أن يثبتك على الحق، وأن يهديك صراطه المستقيم، وأن يأخذ بيدك لمواجهة هذه المشكلة، وأن يعينك في التغلب عليها، وأن يمنَّ على أخيك بترك تلك الأمور المحرمة، وأن يجعلك وإياه من عباده الصالحين السعداء في الدنيا والآخرة.

    2- من مضمون الاستشارة يظهر الحرص على صلاح أخيك ورغبة عارمة في هدايته وإبعاده عن هذه المعصية ،وهذا لا يدل إلا على تقوى عندكم وحب للدعوة إلى الله ومن هنا أرسل لك رسالة عبر هذا الموقع بأن تتعلمي فنون الدعوة لتكوني داعية بعون الله.

    3-ما دام أخوك يرتاد الجامع ويحفظ كتاب الله ففيه خير، فاستغلي هذا الخير وحاولي أن تهديه بعض الأشرطة التي تتناول هذه القضية وتبين حكم هذه التجاوزات وأقرئيها معه . وكذلك أنصحك بأن تهديه بعض الكتب التي تلامس تقواه وتزيد إيمانياته، خاصة ما يتحدَّث فيه عن قصر النظر والآخرة والحساب، ورقابة الله.

    4- لا داعي للقلق فأخوك لا زال في سن التغيير فيه سهل ،فاستعيني بالله .

    5- اعتذاره وبكاءه دليل صلاحه أولاً كما أسلفت ،وحبه وتقديره لك ثانياً فاغتنمي هذا الحب بنصيحته بالكلمة الطيبة.

    6-عليك أن تتحرى الأوقات المناسبة، وتتخذين الأسلوب المقبول للدخول في أعماقه و في ما يفكر .
    7- حاولي الثناء عليه بالاستقامة، وتوقع المستقبل الإيماني، وامتداحه بأداء الصلاة، و نصحه بالإكثار من القراءة لأحاديث الترغيب والترهيب، أو اقرئيها وإياه.

    8- عليك بأهم وأخطر وأعظم سلاح وهو: الدعاء له بالهداية والاستقامة، وأن يعينه الله على التخلص من تلك العادات المحرمة، وأن يزيد في إيمانه، وأن يجنبه المعاصي ما ظهر منها وما بطن .

    9-استعيني ببعض الأخوة الأقارب الذين يحترمهم ويحبهم وهم على قدر من التقوى والورع .

    10- لا داعي للخوف والقلق بشأن الجهاز ،فما دام الأمر من أجل الله ولله ،ثقي أن الله تعالى لن يخيبك .

    أسال الله أن يفرج همك وأن يصلح أخيك ويبلغك مناك وان يهدينا وإياك إلى صراطه المستقيم ووفقنا إلى مرضاته ،وجمعنا في جناته .

    وصلى اللهم على نبينا محمد وعلى آله وصحبه وسلم .

    • مقال المشرف

    عشرون خطوة في التربية

    الثمرة ابنة الغرس، وجودتها ابنة التعهد والرعاية، وهو الشأن مع أولادنا، ومن أجل ذلك أضع بين أيدي المربين والمربيات عشرين خطوة للوصول إلى تحقيق النجاح الكبير في التربية، في الزمن الصعب الذي نعيشه: حدد معه هدفا لحياته؛ يعيش من أجل تحقيقه؛

      في ضيافة مستشار

    د. أيمن رمضان زهران

    د. أيمن رمضان زهران

      استطلاع الرأي

    أحرص على ممارسة رياضة المشي
  • نعم
  • أحياناً
  • لا
    • المراسلات