كيف أصل إلى من أحبها ؟!

كيف أصل إلى من أحبها ؟!

  • 12224
  • 2009-02-08
  • 2094
  • مصطفى


  • طلب نصيحة
    الحقيقة غلب عليا الأمر وأشتد بي العناء من كثرت التفكير في هذا الأمر الذي أمر به ، ومن شدة العناء في التفكير قررت أن أكتب هذه الرسالة إلى أكبر عدد ممكن من الأعضاء المسجلين على أغلب المنتديات والمواقع لكي يفيدوني في هذا الأمر عسى الله أن يجعل عندكم لي فيه فائدة ورد واضح وصريح ومقنع .

    الموضوع هو أنني من فترة حوالي سنة تقريباً تعرفت على فتاة ولم يخطر في بالي أبداً أن أفكر فيها كزوجة لسببين :الأول - أنها تكبرني سننا .. بحوالي 7 سنوات . والثاني - أنها أعلى مني مؤهل دراسي .
    وفية سبب ثالث لكنني لا أعتدي به ( لأنني لا أنظر له نهائياً والحمد لله) .

    ولم أعد قادراً على التفكير في هذين الأمرين وأنني فعلاً تعلقت بها وأحببتها وأصبحت هذه الفترة غير قادرا على الابتعاد عنها وعندما أراها حتى ولو من بعيد أجد نفسي مرتاحا وأكون في غاية السعادة ، أما اليوم الذي لا أراها فيه أصبح كئيباً متشتت الأفكار شارد في الأرض لا مستقر لي ...

    وكل ما أجد الوقت المناسب لأحدثها وأفاتحها في أمر أرتباطي بها وحبي لها وأني عدت غير قادر على البعاد عنها وأنها أصبحت كل شئ لي ، وأن حبي لها أصبح أكبر من أي مسميات وفرق السن الذي بيني وبينها ليس فحسباني وسأكون معها أبد الدهر مخلصاً وعاشقاً ولهاناً،

    ومشكلتي الوحيدة أنني مصاب بمرض عدم الجراءة لدرجة أنني من الممكن أن لا أفاتحها أو أصارحها بحبي لها بالمرة ، ارجوا ان اجد عندكم الحل المناسب وكيف يمكنني أن أصل أن أتحدث معها في هذا الأمر وما هي الطريقة التي يجب إتباعها من البداية للنهاية

    وهل توجد طريقة تجعلها تحبني وتتعلق بي وما هي؟ حتى ولو كانت صعبة .ملحوظة : أقسم بالله أن حبي لها طاهر نقي وشريف وحقيقي .

  • رد المستشار

    يمكنك التعرف على السيرة الذاتية للمستشار وإستشاراتة السابقة بالضغط على أسم المستشار

  • 2009-02-18

    د. مسلم محمد جودت اليوسف

    بسم الله الرحمن الرحيم .

    الحمد لله رب العالمين ، اللهم صلي على محمد وآل محمد كما صليت على إبراهيم وإبراهيم في العالمين إنك حميد مجيد وبعد :

    بداية أشكر ثقتك بنا كما اشكر لك مراسلتك وحسن تواصلك وأتمنى عليك أن تتقبل ما سأقوله بصدر رحب وعقل واع متفتح إلى الحق وآله ، والله ومن وراء القصد .

    أخي الكريم : من المعلوم بالضرورة على حرمة الاختلاط ما بين الرجل والمرأة من غير المحارم ، لأن الاختلاط مزلقة مؤكدة للوقوع في المحرمات ، والجائز من الاختلاط ما كان في حدود الحاجة المؤقتة وقضاء الحاجة الشرعية فقط ، لأن ما كل ما يؤدي إلى الحرام فهو حرام ، والواقع خير دليل ويغرنك القول بأن فلانا غرضه شريف وما إلى ذلك من مزالق الشيطان ، والشيطان الرجيم وراء كل حديث أو كلام معسول لا يتعلق بالحاجة المشروعة ، وما اختلى رجل بامرأة إلا كان الشيطان ثالثهما ، والندم في النهاية والذي تسميه بالحب الشريف لا يمنع من التلبس بالحرام ، لأن الشهوة أقوى من كل ما تسميه حب طاهر وشريف .

    قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( من كان يؤمن بالله واليوم الآخر فلا يخلون بامرأة ليس معها ذو محرم منها ، فإن ثالثهما الشيطان ) رواه أحمد .

    أنصحك أخي الكريم : إن كانت هذه الفتاة ممن تتقي الله في السر والعلن أن تتقدم لخطبتها خطبة شرعية تتوافق مع الدين والعرف المحلي وادخل الدار من بابها إن كنت ممن يستطيع على تكاليف الزواج ومقتضياته .
    عن أبي هريرة رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : تنكح المرأة لأربع لمالها و لحسبها ولجمالها ولدينها فاظفر بذات الدين تربت يداك ) صحيح الترغيب و الترهيب .
    والله الموفق .

    • مقال المشرف

    إذا ارتاح الوالد.. تعب الولد

    "إذا ارتاح الوالد تعب الولد، وإذا تعب الوالد ارتاح الولد"، سمعت هذه العبارة من بعض كبار السن كثيرًا، وقد تجد أحدهم يبني عليها مواقف حياتية كبرى، بل يحكيها ب

      استطلاع الرأي

    هل تؤيد فعالية الأستشارة الاليكترونية في حل المشكلات؟
  • نعم
  • أحياناً
  • لا
    • المراسلات