زوجة تريد عيش المراهقات !

زوجة تريد عيش المراهقات !

  • 12062
  • 2009-01-25
  • 2490
  • سعود


  • السلام عليكم ورحمه الله تعالى وبركاته واما بعد انا شاب ابلغ من العمر24سنه ومتزوج منذا سنه و6شهور وكعادتها الحياه تكون مليه بالحب والسعاده ولشوق في الايام الاولى ولكن عندما تمر فينا عجله الزمن ويتقدم الوقت نرا انفسنا شيا فشيا نظهر تظهر شخصيتنا وعيوبنا وكذالك الاخرين

    فانا الان اعيش مع زوجتي في حاله شبه مستقره ايام اكون معها في قمه السعاده واياماا اكون في ظنط وهم وحزن الى درجه اني اكرهها بداخلي واتمنى التخلص منها الا انها صاحبه لسان طويل بعض الشي وذلك عندماى افوم بمضيقتها حقيقتا واحيانا ارغب باشياء واتمنها ولا اجدها فيها

    فمثلا انا احب ان اخذ حقي الشرعي بطريقه نوعا ما زائده اي انا لااكتفى بالنوم معها لمره احيانا اود ان يتكرر ذلك اكثر من مره كمرتان على الاقل ولكن اجدها لاتتقبل ذلك بحجه انها لاتتحمل هذا الشي هذه نقطه انقطه الاخرى انني وبكل صراحه تربيت في بيت والدتي على طبعا نوعا ما

    علمتني امي ان اكون حريص اي اعرف قدر المال الذي بيدي واعرف فيما انفقه واحيانا او اغلب الوقت استكثر حتى على نفسي ان اشتري الحاجات الغاليه بحجه انه كما هناك غالي هناك نوع رخيص ولابئسا به اي متوسط طبيعا وهذه حياتي في كل الامور وبعد زوجي بدات شموع الهم تنور حياتي من قبل زوجتي

    فانا لااقول انها مسرفه اوممن تحب الذهب الى السوق كثيراا او ولكنها تحب ان تعيش حياه البنت المراهقه احينا الا انها صاحبه عقل كبير جدااااااا وانا اعترف بذلك ولكن حبها الى ان تعيش حياه المرهقات يجعلها دائما ترغب بلبس مايوكب الموضه مثلا وشراء المكياج الراقي وشراء الملابس الباهظه الثمن وغيرها

    ولكن ليس باستمرار وهذا الامر يضايقني كثيررر حتى عندما ادخل معهاالى السوق لاتكاد تخرج منها الابشى وتستمتع بالتفرج على المحلات وغيرهاوانا بصراحه راتبي على قدر حاجتي وتكلمت معها مرار وتكرار ولالكن لاجدوى تعود تلك المراهقه التى تريد الاسمتاع بحياتها بشتى الطرق وهذا مما يسبب كثره الاختلافات بيننا والمشاكل

    وبعدمرور الشهور وكثره المشاكل حصلت بيننا مشكله كبيره نوعا ما خلفت وراها اننا لانكلم بعضا لمده7ايام وهذا غير اني لا انام معها في مكان واحد وهذا غير انه لانتكلم بتاتا وفي هذه الايام كرهتها وكرهت تصرفتها ولكني وبداخي والله احبها حبا كبيرااا ولكني لااتحمل تصرفتها ففكرت بانها علاقتنا والطلا

    ولكن فكرت بعدها ماذا سفعل واني ساعود من جديد وفكرت في حبي لها فرايت نفسي هزيييل بحبها ولكني لا اعرف التصرف ولكن وقتها اخذت افكر في موضوع الطلاق وجالست ادرسه وحينها لجاء لله ربي سبحانه كي استخير بامر الطلاق وفي اليوم التالي مرضت زوجتى فاخذتها الى المستشفى وهناك تفاجئنا بخبر حملها

    فايقنت ان الله كتب لي الحياه معها من جديد وبرابط الابناء فوالله اني احبهااا ولكني لا اعلم ماذا افعل وكيف ادير تصرفتنا اغلب الوقت بالاظافه الى انني اعرف ان هناك صفات سئيه فيني تجعلها هكذا وفي نفس الوقت لا اعلم ماذا افعل

  • رد المستشار

    يمكنك التعرف على السيرة الذاتية للمستشار وإستشاراتة السابقة بالضغط على أسم المستشار

  • 2009-02-17

    أ. عبد الكريم دخيل الشعيل


    أخي سعود تحية طيبة لك وبعد .

    فأنا قرأت في خطابك دلالات ومؤشرات واضحة على نجاح حياتك الأسرية الجديدة السعيدة،ثم إن عمر زواجكما قصير جدا وفي مثل هذه الحالات فإن عدم الاتفاق والتفكير بالطلاق كلها خواطر تمر على أكثر المتزوجين حديثا لأنهما يعيشان حياة لم يعتادها ومع شريك لم يعتادا بعد على سلوكه وأفكاره ونمطه في الحياة، بعض الزيجات تبقى غير متكيفة لمدة 4-5 سنوات ، فأنت في بداية الطريق ولكن لا يعني الاحتكام للوقت فقط في حل المشكلة، لابد أن تسعيا لحلها كما سأذكر لك، واعلم أيضا أخي سعود أنه ليس كل ما يرغبه الشريك مع شريكه يكون متوافرا فهذا مستحيل ، ولذا عبر عنه النبي صلى الله عليه وسلم بالحديث الذي بين فيه أن المرأة خلقت من ضلع أعوج فإن رحت تقيمه كسرته وإن تركته تركته على عوج وهذا يعني في حالتك الآتي :

    1ـ استغل نواحي الحب التي تشعر بها اتجاه زوجتك بإبراز النوحي الإيجابية في شخصية زوجتك وركز عليها وامدح زوجتك عليها أيضا .
    2ـ استثمر نواحي العقل الكبير لدى زوجتك لتحقيق شيء من الفهم المشترك لبعض جوانب الحياة كالمشتريات والصرف وإدارة الخلافات وبين لها أنك تعتمد بعد الله عليها كثيرا في احتواء تلك الأمور.
    3ـ فما يتعلق بحقك الشرعي أوضح لها واجبها حسب الشرع أن تعفك وتعطيك ما تريد وأن هذا استقرار وهناء وسعادة للأسرة ولا حرج في نقاش كهذا، ومن جهتك حاول أن تجعل تلك الرغبة الجنسية المتكررة في أوقات رومانسية مهيئة لها كأن يكون ذلك بعد انقطاع أو سفر أو في أجواء مناسبة، ولا يكون بشكل متكرر كثيرا.
    4ـ أبعد عن تفكيرك خواطر الطلاق ولا تحدث بها أحدا وخاصة زوجتك فهذا ليس مناسب .
    5ـ فكر إيجابيا وتفاءل بحياة ملؤها السعادة وليس بالضرورة أن تفعل ما لست مقتنعا به، ولكن من الضرورة التوصل إلى حلول جيدة ومتفق عليها في كل ما يتعلق بحياتكما.

    أسعدكم الله ، والله الموفق .

    • مقال المشرف

    إذا ارتاح الوالد.. تعب الولد

    "إذا ارتاح الوالد تعب الولد، وإذا تعب الوالد ارتاح الولد"، سمعت هذه العبارة من بعض كبار السن كثيرًا، وقد تجد أحدهم يبني عليها مواقف حياتية كبرى، بل يحكيها ب

      استطلاع الرأي

    هل تؤيد فعالية الأستشارة الاليكترونية في حل المشكلات؟
  • نعم
  • أحياناً
  • لا
    • المراسلات