كم مقدار السيروكسات ( 2/2 )

كم مقدار السيروكسات ( 2/2 )

  • 11712
  • 2008-12-28
  • 6328
  • سعيد


  • يادكتور علاج السيروكسات كنت استخدمه ثم تركته منذوعام واريد ان اعود الى استخدامه ولكن ارغب منكم توضيح مقدار الجرعه التي استخدمها لانني ساكن في المنطقه الشماليه ولا اعرف هناك اطباء نفسيين

    وقد كنت اراجع اطباء في مديتة الرياض وهم من وصف لي هذا العلاج ولكن لبعدي عن الرياض فلا استطيع التواصل معهم فارجو افادتي عن مقدار الجرعه المستخدمه ولك جزيل الشكر . ارجو التواصل معي عن طريق الايميل عند رغبتكم في الاستفسار عن حالتي
  • رد المستشار

    يمكنك التعرف على السيرة الذاتية للمستشار وإستشاراتة السابقة بالضغط على أسم المستشار

  • 2009-02-16

    د. وائل فاضل علي


    أخي العزيز :

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته .

    أشكر لك تواصلك معنا ولكم أخي العزيز أعود وأكرر لك كم كنت تتناول من هذا الدواء أي كم كانت الجرعة أو الكمية وكم هي الفترة التي تناولتها فيه ولماذا أقلعت عنه وهل هناك مضاعفات جانبية أم أنك شعرت بالتحسن وانقطعت عنه فهذا كله غير واضح وغير مكتوب فكيف يمكن لأي شخص أن يتحمل المسؤولية الأخلاقية والمهنية بوصف الجرعات لك دون أي معلومة عنك بهذا الموضوع لا من قبل ولا في هذه الرسالة حيث إنني طلبت من حضرتك معلومات ولم تزودني بها وكيف حالتك الآن هل هي أسوء أم نفس الشيء أم في تحسن ملحوظ أو بسيط فهذا كله يدخل في وصف الدواء النفسي أخي العزيز نحن نعمل لخدمتكم ومن أجل مساعدتكم لكن ليس بالتنجيم بل بالعمل المهني الأخلاقي فأرجو منك مساعدتنا لكي نتمكن نحن من تأدية عملنا وخدمتنا لكم بالشكل الصحيح .

    أما بخصوص السيروكساتseroxat
    ولمزيد من التوضيح فهناك العديد من الجرعات المختلفة أو المتنوعة التي يتناولها المريض على سبيل المثال إذا كان المريض يتناول خمسين مليجرامًا في اليوم، أو الخمس وعشرون مليجراما أو غيرها ويمكن تخفيض الجرعة وحسب حالة المريض ومتابعة الأخصائي له وقد ذكرت ذلك لمجرد الإلمام بالمعلومة، وأما بالنسبة لاستعمال السيروكسات لمدة طويلة فإنه لا يؤثر، لأن هذا الدواء من الأدوية السليمة ومن الأدوية الفعالة، فقط ربما تحدث زيادة في الوزن وبعض الأعراض الجانبية التي يمكن تجاوزها ، وهذه يمكن أن يتخلص منها الإنسان بتنظيم الطريقة الغذائية وكذلك ممارسة التمارين الرياضية.

    وأما استعمال السيروكسات بشكل متقطع فهذه من الأخطاء الكبيرة التي قد يرتكبها البعض، حيث يتناول السيروكسات عند الحاجة أو عند اللزوم، وهذا يؤدي إلى آثار انسحابية شديدة تزيد من الأعراض النفسية خاصة أعراض القلق والتوتر.

    فالسيروكسات من الأدوية التي يجب أن تُبدأ بالتدريج، ثم بعد ذلك تُرفع الجرعة البدائية إلى جرعة علاجية، ثم بعد ذلك يخفض الدواء بالتدريج حتى يتم التوقف عنه، ولا ننصح مطلقًا بتناوله بصورة متقطعة، لأن هذا يخل في البناء الكيميائي لهذا الدواء وفي نفس الوقت يؤدي إلى آثار انسحابية تزيد من الأعراض النفسية الموجودة. هذا ما حببت توضيحه لك عن هذا الدواء والله أعلم . وأمنياتي لك بالشفاء .

  • رد المستشار

    يمكنك التعرف على السيرة الذاتية للمستشار وإستشاراتة السابقة بالضغط على أسم المستشار

  • 2009-02-16

    د. وائل فاضل علي


    أخي العزيز :

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته .

    أشكر لك تواصلك معنا ولكم أخي العزيز أعود وأكرر لك كم كنت تتناول من هذا الدواء أي كم كانت الجرعة أو الكمية وكم هي الفترة التي تناولتها فيه ولماذا أقلعت عنه وهل هناك مضاعفات جانبية أم أنك شعرت بالتحسن وانقطعت عنه فهذا كله غير واضح وغير مكتوب فكيف يمكن لأي شخص أن يتحمل المسؤولية الأخلاقية والمهنية بوصف الجرعات لك دون أي معلومة عنك بهذا الموضوع لا من قبل ولا في هذه الرسالة حيث إنني طلبت من حضرتك معلومات ولم تزودني بها وكيف حالتك الآن هل هي أسوء أم نفس الشيء أم في تحسن ملحوظ أو بسيط فهذا كله يدخل في وصف الدواء النفسي أخي العزيز نحن نعمل لخدمتكم ومن أجل مساعدتكم لكن ليس بالتنجيم بل بالعمل المهني الأخلاقي فأرجو منك مساعدتنا لكي نتمكن نحن من تأدية عملنا وخدمتنا لكم بالشكل الصحيح .

    أما بخصوص السيروكساتseroxat
    ولمزيد من التوضيح فهناك العديد من الجرعات المختلفة أو المتنوعة التي يتناولها المريض على سبيل المثال إذا كان المريض يتناول خمسين مليجرامًا في اليوم، أو الخمس وعشرون مليجراما أو غيرها ويمكن تخفيض الجرعة وحسب حالة المريض ومتابعة الأخصائي له وقد ذكرت ذلك لمجرد الإلمام بالمعلومة، وأما بالنسبة لاستعمال السيروكسات لمدة طويلة فإنه لا يؤثر، لأن هذا الدواء من الأدوية السليمة ومن الأدوية الفعالة، فقط ربما تحدث زيادة في الوزن وبعض الأعراض الجانبية التي يمكن تجاوزها ، وهذه يمكن أن يتخلص منها الإنسان بتنظيم الطريقة الغذائية وكذلك ممارسة التمارين الرياضية.

    وأما استعمال السيروكسات بشكل متقطع فهذه من الأخطاء الكبيرة التي قد يرتكبها البعض، حيث يتناول السيروكسات عند الحاجة أو عند اللزوم، وهذا يؤدي إلى آثار انسحابية شديدة تزيد من الأعراض النفسية خاصة أعراض القلق والتوتر.

    فالسيروكسات من الأدوية التي يجب أن تُبدأ بالتدريج، ثم بعد ذلك تُرفع الجرعة البدائية إلى جرعة علاجية، ثم بعد ذلك يخفض الدواء بالتدريج حتى يتم التوقف عنه، ولا ننصح مطلقًا بتناوله بصورة متقطعة، لأن هذا يخل في البناء الكيميائي لهذا الدواء وفي نفس الوقت يؤدي إلى آثار انسحابية تزيد من الأعراض النفسية الموجودة. هذا ما حببت توضيحه لك عن هذا الدواء والله أعلم . وأمنياتي لك بالشفاء .

    • مقال المشرف

    الرحلة الحفراوية

    حطت طائرتي في مطار (القيصومة) على إطلالة شتوية رائعة، الحرارة لم تتجاوز 7 مئوية، ومع ذلك فقد شعرت بالدفء مباشرة حين احتضنت عيناي ذلك الشاب المنتظر بلهفة على بوابة الاستقبال، أبديت له اعتذاري لما تسببت له من إزعاج بحضوره من (حفر الباطن) في هذا الوق

      في ضيافة مستشار

    د. سعدون داود الجبوري

    د. سعدون داود الجبوري

      استطلاع الرأي

    أحرص على ممارسة رياضة المشي
  • نعم
  • أحياناً
  • لا
    • المراسلات