كيف تربي أرملة مراهقتها ؟

كيف تربي أرملة مراهقتها ؟

  • 11445
  • 2008-11-24
  • 2210
  • anfshom


  • السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    اختي الآرملة تجاوزت سن اليأس ولديها ابنه عمرها14 سنه مجتهدة في دراستها مهملة في احترامها لأمها التي تلبي طلباتها بدون تفكيرفي مصلحة ابنتهاو دائما ترفع البنت صوتها على امها واذا طلبت امها منها شئ لاتلبي طلبها سريعاًبل تتمردعليها

    وزن البنت زائدلان امها لاتطلب منها العمل في المنزل ولا يوجد خادمه تريدها فقط ان تهتم في دراستهاوعند صلاة الفجر لاتوقظها دائما إلا إذا كانت ذاهبة الى المدرسةتتركها للتلفزيون تشاهد ما تريد ولا تنصحهالانها سوف ترفع صوتها على امهالاتوقظها لصلاة العصر والمغرب إلا إذا كنا امهالاتهتم بنظافتهاولبسها وكلامهاالمبتذل معنا

    اختي: تزوجت مرتين في المرة الأولى فقد ولدهاالأول في حادث سير وولدها الثاني اخذه ابوه وحرمها منهاوتزوجته وهي عمرها 17 سنه عاشت معه في مشاكل ولم تكمل دراستها ثم تزوجت الثاني وانجبت هذه الأبنة حتى اصبح عمر البنت 7سنين توفي زوجها الثاني وهذا الزوج كان يحب اختي جدا ويحترمها رغم انها الزوجة الثانية ولديه اولاد من زوجته الأولى كبار ومتزوجين

    الأبنه:منذ صغرها ووالدها على قيد الحياة وهي انانيه تحب التملك وتغارمن ابناء اخواتي واخواني لاكن قلبها طيب تحب اي احد يتودد اليها ويمدحا وينزهها ويشتري لها كل ما تطلبه تحب تلعب مع ابناء وبنات اخواتي واخواني ولكن مع بعض الأنانية منها(الله يحميها)احضرتهما امي للعيش معناوتولت والدتي مصاريف العيش ولاكن بأقتصاد دون تبذير

  • رد المستشار

    يمكنك التعرف على السيرة الذاتية للمستشار وإستشاراتة السابقة بالضغط على أسم المستشار

  • 2008-11-27

    أ. محمد بن علي الصبي


    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته .

    هذه الرسالة الجميلة تنضح بالحب والوفاء وتعبق بروح النصيحة وحب الخير للجميع وتتضوع مسكا بصياغتها اللغوية ومنهجيتها العلمية ورصانتها العقيلة فهنيئا لك أختي المرسلة ما حباك ربك من النعم التي تبدو متتامه في رسالتك وحافظي عليها بالشكر والدعاء للمنعم جل وعلا 0

    ثم مشكلتك مشكلة سهلة وتحتاج منك للتركيز على التواصل الفاعل مع ابنة أختك واكتساب ثقتها وحبها والدعاء لها بالاستقامة والإلحاح على الله بالدعاء0

    وهنا جوانب متعددة للحل تساعد على تجاوز المشكلة :

    1- أنت لابد أن تصبري وتثابري على التواصل مع ابنة أختك ومع أختك - بالتباسط في الحديث والتودد والتحبب إليهما واقتناص الوقت المناسب للتوجيه بشكل غير مباشر وغير مزعج وبطريقة تشعر بالحب والإخلاص لهما وبشكل يجعلهما يقبلانك ويستمعان بإنصات إلى ما تقولين ويبادران للتنفيذ0
    2- أختك لابد أن تساعديها على التعرف على طرق التربية السليمة من خلال الكتب والأشرطة والمحاضرات والدورات التربوية التي تعقد في مدينتكم 0
    3- ابنة أختك نمر بمرحلة حساسة وهي مرحلة المراهقة وتحتاج لمن يكون قريبا منها يتفهم طبيعة هذه المرحلة وخصائصها النفسية والانفعالية 0ولابد أن تقرئي حول هذا في كتاب - تربية الأبناء للدكتور عبدالله ناصح علوان رحمه الله 0 وكتاب المراهقة للدكتور النغيمشي من الكتب الرائعة في فهم هذه المرحلة 0
    4- بيئة المنزل مشجعة جدا لديكم وكل ما يتطلبه الأمر هو تكاتف الجهود من قبلك وإخوانك وأمك لتشجيع أختك على الاهتمام وتغيير حياتها بشكل ايجابي فغياب الهدف لدى الإنسان يجعله يعيش بشكل يهمل فيه نفسه ومن يعول 0
    5- الجوانب الإيمانية لاتبنى بالتوجيه المباشر لأنها من القناعات وتبنى بالإرساء والغرس من خلال التفكر في خلق الله وكثرة التعرف على النصوص والآيات والأحاديث الدالة على الإيمان ومن خلال التربية على الأوراد والأذكار والأدعية والصلوات وحبذا لو تتعهدين ابنة أختك بالصلاة سويا وبعد الصلاة تجهزين قصة جميلة مشوقة حول بعض الجوانب الإيمانية من قصص الصحابيات وتتحدثين بها مع ابنة أختك بشكل طبيعي دون تكلف أو رسمية مع جلسة شاي أو قهوة بحيث يصبح الحديث محبب 0
    6- والدتك فيها الخير والبركة ودعوة الوالد لولده مجابه فسليها أن تكثر من الدعاء لكم جميعا 0 وكذلك إخوانك اطلبي منهم العطف والحنان على هذه اليتيمة والتودد لها لتعويضها عاطفيا عن فقدها لوالدها فربما كان عنفها للفت النظر والشعور بالنقص وطلب التعويض عنه0
    7- لفت نظري أنك عزباء أسأل الله لك الزوج الصالح وأدعوك للتواصل مع الجمعيات الخيرية في منطقتك المتخصصة في التوفيق والتزويج لعل الله أن يرزقك الزوج الصالح ومن بعده الذرية الصالحة وشكرا على ثقتك بموقعنا المتميز وعلى قبولك للنصيحة وفق الله الجميع لما يحب ويرضا .

    • مقال المشرف

    في نفس «حسن» كلمة !

    هكذا يحلم (حسن)، أن يكون له مشروع ناجح وهو في سنٍّ مبكرة، راح يقرأ سير عدد من عمالقة المال؛ فوجد أنهم بدأوا من الصفر، وأن هزائم الفشل التي حاولت إثناءهم عن مواصلة السعي في طلب الرزق، باءت بالفشل، حين صمدوا في وجهها، وكلما سقطوا نهضوا، حتى سطروا رو

      في ضيافة مستشار

    د. أيمن رمضان زهران

    د. أيمن رمضان زهران

      استطلاع الرأي

    أحرص على ممارسة رياضة المشي
  • نعم
  • أحياناً
  • لا
    • المراسلات