مدمن النظر لا يتغزل !

مدمن النظر لا يتغزل !

  • 10772
  • 2008-08-31
  • 2720
  • ثابته إن شاء الله


  • السلام عليكم ورحمة الله وبركاته مشكلتي يادكتور اني احب زوجي بدرجه كبيره ومتفانيه لابعد حد في خدمته ورضاه ويشهد علي الله انني اسعى لارى ابتسامه الرضى على وجهه..مع العلم انني جامعيه وعلى مستوى عالي من فهم الحياة الزوجيه وغير ذلك قراأتي الدائمه للكتب التي تخص الحياة الزوجيه ودائما اسمع لمشايخ ودكاتره لمعرفة المزيد..

    وكل ذلك لتحقيق حلمي وهو زوج محب وابناء ذوو شخصيات سويه غير معقده وراحه نفسيه وسعاده داخليه لي ولاسرتي وبدأت بمهمتي من اول ايامي معه(علما اني تعلقت به من اول نضره ربما لما وجدته من حرمان عاطفي وتجارب مريرة مع اقرب الناس سواء من حقد او تهميش او عدم احترام وعدم احساس بحب الام )وكان يقول انه يحبني ونضرا لهروبي له لم افكر بعدم رومنسيته في مواقف لابد من الرومنسية فيها

    اهم شي كان عندي هو انني معه وبالمقابل لن اظلمه فقد كان كريما معي محبا لبيته نتبادل القصص والسواليف لكن كنت اشكو من قلة كلامه في الحب وعدم تغزله في وانجبنا اولادنا واحدا تلو الاخر ولي منه ثلاثه .وبحكم عمله ومرضه بالسكر كنت اسير الامور بكل هدوء لكي لاينزعج فانا ارحمه واحب ان ارى من اعبش معه سعيدا ومرتاحا.

    وهكذا مرت الايام وانا اتحمل ضغوط عمله من حيث انه لايبادر ولو بقليل من الرومنسيه وعندما اساله عن مدى حبه لي لايجيب بصراحه بل يلف ويدور ويضحك لكي لا يجيب وفي النهايه يقول لو لم اكن احبك لما نمت معك على فراش واتيتك ..يعني من وجهة نضره ان مارسه الجنس مع الزوجه هو تعبير للحب وانا ارى غير ذلك لان هذه شهوه ولو كانت ولابد ان يقضيها مع حلاله والحب هو ان تضهر مشاعر الحب دون ان يكون هناك ممارسه..

    ولكني قلت هو هكذا وعطائه لبيته ومزحه معي وفضفضته لي بكل شي في نفسه دليل حبه ومع ذلك بدات ابادر بالكلام المعسول لكي يتعلم مني واصبحت افاجاة بكل مايحب او اضحاكه ورايت نتيجه ضئيله وفرحت بها لكني تعبت يادكتور دائما انا التي تبادر وتسعى اليس من العدل ان يفعل شي لاجلي كعزيمتي يوما لقضاء يوم في فندق او مكلمه خاصه يعبر فيها ولو بكلتين عن حبه لي ؟ طيب رساله جميله تاتي منه ولكن ليس بعد ان ارسل انا (لانه بذلك مجرد رد لرسالتي فقط)

    اليس من حقي ان اسمع ولو بالشهر مره كلمات جميله تحسسني بانوثتي وتعطيني دفعه للامام؟؟لماذا هذا النسيان والاهتمام بالعمل والانجرار وراء هموم الدنيا وتركه لنا اقرب الناس؟؟؟ماذا افعل طفشت ..وقبل شهران اكتشفت حركات مريبه مثل ان يقفل الجوال اذا اتيت وشروده من البيت ففتشت جواله ووجدت رقما وطلبته فكان المستمع امراه ومدة المكالمه 14 دقيقه ..جن جنوني وانهرت وبكيت بكاء حارا وشبت نارا حاميه بين اضلعي لم استطع اطفاءها

    وواجهته وانكر ثم اعترف وفهمت انها مكالمه عابره او مغامره وانتهى الموضوع وعاهدت نفسي الا افتش جواله ووكلت امري لله ولم افتح معه الموضوع ابدا لكي اعطيه فرصه بارجاع ثقتي به وفعلا اراه رجع فعاد زوجي ولكن الشك فتفت قلبي فلجات لله والدعاء والتضرع له وفعلا انكشف ثلاثة ارباع همي وبقي قليل من الشك يعكر حياتي .لا سيما انه مدمن نضر للنساء فلا تمر احداهن الا وينضر نصحته

    ثم بدات اتجاهله واكتم قهري واحتسب عند الله.كيف اعيش بسلام فقد قلت ثقتي بنفسي بعد هذه الاحداث وصرت اشعر بغربه فانا لم اعد مثل الاول اصبحت بحاااجه ماسه لاهتمامه ولكني لااجد ذلك علما بانني حامل واتمنى ان يسال عني ويرفع سماعه مكتبه من اجلي لقد مللت من السعي والبذل (مع اني اجاهد على ذلك دون كلل)

    بصراحه اصبحت اشك انه يحبني .واعلمكم ان الحوار معه متعب لانه يقلب الموضوع الجدي الى هزلي ويبدا بالتعليق على مفرداتي والضحك لكي لااستمر ويرى ان ذلك حساسيه مني عندما اوصيه بان يعطي ابناءه وقت لكي يسمعهم فهو يحبهم ولكن ليس عنده طولة بال عليهم .ايضا اصبح يخرج شبه يومي من العشاء الى 12 ليلا علما ان بيتنا بعيد عن المدينه نفسها فلماذا هذا الخروج الدائم ؟

    ابسبب الاطفال ؟ام لاني حامل ؟ام ضيقه يعاني منها بسبب ترك صلاة الفجر في وقتها؟فاصبح يشعر بضغط كبير وضيق عجزت في نصحه بان صلاة الفجر سبب انفتاح الرزق وتهوين الصعاب.ولكن الحق يقال بقيه الصلوات في اغلب الاحيان في المسجد؟؟؟؟لا ادري ماذا بي هل انا حساسه فعلا ام متعبه ..ارشدني جزاك الله خيرا

  • رد المستشار

    يمكنك التعرف على السيرة الذاتية للمستشار وإستشاراتة السابقة بالضغط على أسم المستشار

  • 2008-09-16

    الشيخ صالح بن عبد العزيز التيسان


    الأخت الكريمة ثابتة : وفقك الله:

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته .

    أشكرك على التواصل وطلب الاستشارة وأسأل الله أن يفرج همك ويكشف غمك ويصلح بالك , ويحنن قلب زوجك.

    وبعد .. فإن الحياة الزوجية تبنى على المودة والرحمة بين الزوجين قال الله تعالى( وجعل بينكم مودة ورحمة) وهي الأساس القوي في استقرار الحياة الزوجية .

    لكن قد تفقد بعض مقومات المودة مثل التعبير عنها بالكلمات والنظرات ويبقى البعض الآخر مما يعبر به الزوجان عن صدق رغبة أحدهما في الآخر ونحن في البلاد الشرقية العربية وغير العربية يقصر الكثير من الرجال في التعبير عن حبه لزوجته بالكلام بسبب التربية والموروث الذي أخذناه من الآباء والأمهات واعتقاد البعض أن هذا الكلام فيه نوع من التفاهة ونحوه من الأسباب وبالتالي لست الوحيدة التي ترى زوجها لا يعبر لها عن حبه صراحة , وتبقى الرحمة قائمة بين الزوجين يعيشون بها عيشة طيبة قائمة على الاحترام والتقدير.
    أنا مع الزوج أن من علامات الحب حسن العشرة والإنفاق والحديث وتبادل القصص والمعاشرة لكنها ليست الطرق الوحيدة للتعبير عن الحب لكن اعلمي أن ( الزوج الذي لا يحب لا يعاشر في الفراش) لأن النفرة من الزوجة تجعل الرجل في نفور كلي.

    أختي الكريمة في زوجك ايجابيات جميلة تميزه عن غيره من الأزواج :

    1-حفاظه على أغلب الصلوات في المسجد ( رجل يصلي)
    2-حبه لأولاده.
    3-عشرته لزوجته.
    4-حديثه معكم.
    5-ضحكه وفكاهته.
    6-سعيه للعمل لأجلكم.

    وسواها كثير لو تأملته لوجدته لكنك تطلبن حالاً أفضل وهو من حقك وأنت قادرة على جعل حياتكم أفضل من خلال محاولاتك الجادة والتي لابد أن تنجح بإذن الله وأوصيك بالآتي:
    1-عدم التفتيش في خصوصياته فقد نهينا عن التجسس وأظنك لا ترضين ذلك لنفسك.
    2-التصريح له بما تحبين أن يقابلك به على سبيل التمني ليكون حبك له أكبر.
    3-سؤاله بلطف عن سبب غيابه وأن ذلك يشغلك عليه.
    4- حثه على صلاة الفجر بلطف وبيان الفضل دون أمر.
    5-تخفيف الحساسية لتستمتعي بما يكون منه من عطاء ولو قليل.
    6-الثناء على القليل من الكلام أو الأفعال فالقليل مع الثناء والشكر يكثر.
    7-الدعاء والضراعة لله أن يصلح حالكم ويسعد قلوبكم.

    أسأل الله أن يصلح بالكم ويزيد في ألفتكم.

    • مقال المشرف

    إذا ارتاح الوالد.. تعب الولد

    "إذا ارتاح الوالد تعب الولد، وإذا تعب الوالد ارتاح الولد"، سمعت هذه العبارة من بعض كبار السن كثيرًا، وقد تجد أحدهم يبني عليها مواقف حياتية كبرى، بل يحكيها ب

      استطلاع الرأي

    هل تؤيد فعالية الأستشارة الاليكترونية في حل المشكلات؟
  • نعم
  • أحياناً
  • لا
    • المراسلات