والمستشار يستشير .
مقال المشرف
والمستشار يستشير .







• من الذي ما ساء قط؟
• ومن له الحسنى فقط؟

• من ذا الذي ترجى سجاياه كلها؟

• ما من عظيم في الوجود وما بكى يوما ولم تذرف له عينان

هكذا تنهل علينا حكم الشعراء الذين ذاقوا ما ذاق غيرهم من الهم والنكد والأذى، والناس يغبطونهم على موهبتهم، وكأنها تجعلهم خارج دائرة الأكدار!!
والمستشارون مثل الرقاة والأطباء، يظن بعض الناس بأنهم يستغنون عن غيرهم إذا اضطربت بهم السفينة، وشقّت الريح شراعها، واهتزت بالقلوب قبل الأجساد!!

• هل يوجد إنسان بمنأى عن (المشكلة)؟
• لا يوجد
• حتى المستشار؟!
• نعم حتى المستشار!!
وكيف تولد في بيته مشكلة، وهو الذي يصف الدواء لذي السقام تطببا؛ كيما يصح به، وظلَّ عليلا!!

لقد سمعت المؤولين يصرحون بأنهم يعجزون عن تأويل بعض أحلامهم، والمفتون يضطرون لاستفتاء غيرهم، والمستشارون تدهمهم (الحالة) فيشعرون بأنهم إزاء حرج شديد لا مخرج منه! وهم الذين أخرج الله بهم مئات الحيارى من مدلهمات المصائب والكوارث النفسية.. لماذا؟
أتعلمون لماذا؟

لأن الذي يعاني من مشكلة ما يكون ـ غالبا ـ داخل دائرتها.. في ربض زنزانتها، بين جدارن سجنها، فكيف يفكر بشكل صحيح؟
إنه يقع أسير بعض عناصرها، محبوسا في دورق تجربتها، فلا يستطيع الهروب من سيطرتها وسطوتها، فكيف يفكر وينتج؟!

وأما حين ينظر إلى مشكلات الآخرين، فإنه ينظر إليها من جميع جوانبها، دون أن يكون مسحوبا إلى جانب دون آخر، بل يكون مفرغ القلب تماما من كل مشاحناتها، حينها يحضر: العقل، والتفكير، والحدس، والفروض المعقولة، والخبرة، والعلم. وكل هذا الجيش الجرار لا يمكن استحضاره حين تثور العاطفة، وتتحكم في الأعصاب.. حين يكون المستشار هو صاحب المشكلة..

إذن .. طبيعي جدا أن يصاب الطبيب بالمرض كغيره، وسوف يحتاج ـ كغيره أيضا ـ إلى طبيب معالج، وبخاصة إذا كان المرض ليس من اختصاصه، والمستشار كذلك، فقد يتنغص عيشه بقضية ولا يجد لها في جعبته جوابا.. وليس بسبب: (باب النجار مخلع) كما يقول المصريون.






تعليقات حول الموضوع
اضافة تعليق جديد
ردود على المقال

الاستشارة عنوان الحضارة
أؤيدك واسأل مجرب



    مقال المشرف

قنوات الأطفال وتحديات التربية «1»


أكثر من ثلاثين قناة تنطق بالعربية، تستهدف أطفالنا، بعضها مجرد واجهة عربية لمضامين أجنبية، وبعضها أسماؤها أجنبية، وكل ما فيها أجنبي مترجم، ومدبلج بمعايير منخف

    في ضيافة مستشار

د. أيمن رمضان زهران

د. أيمن رمضان زهران

    استطلاع الرأي

هل تؤيد فعالية الأستشارة الاليكترونية في حل المشكلات؟
  • نعم
  • أحياناً
  • لا
    • المراسلات